البوملي – 9 فوائد صحية مدهشة (مع طريقة التقشير)

السندي (وهو اسمه في العراق) أو البوملي (بالإنجليزية: Pomelo)‏ أو "الشادوك Shaddock" نوع نباتي يتبع جنس الحمضيات من الفصيلة السذابية

0

البوملي أو البوميلو Pomelo (وفي العراق: السندي) هي ثمرة حمضيات آسيوية كبيرة ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالجريب فروت. شكلها يشبه دمعة العين ويكون لُبّها أخضراً أو أصفراً وفي بعض الأحيان وردي؛ لها قشرة سميكة شاحبة الاصفرار. يمكن لثمرة البوملي أن تكبر وتصل إلى حجم بطيخة كانتالوب صفراء أو حتى أكبر من ذلك. طعمها يشبه طعم الجريب فروت ولكنه أكثر حلاوة. تحتوي هذه الفاكهة على العديد من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تجعلها إضافة صحية لنظامك الغذائي. إليك 9 فوائد صحية للبوملي مع أكثر الطرق سهولة لتقشيره ولإضافته إلى نظامك الغذائي.

 

1. البوملي مغذي للغاية

البوملي

بصفة عامة، يحتوي البوملي على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن وهو مصدر ممتاز لفيتامين سي.

حبة واحدة مقشرة تزن حوالي 610غ تحتوي على كل مما يلي:

  • السعرات الحرارية: 231
  • بروتين: 5 غ
  • دهون: 0 غ
  • كربوهيدرات: 59 غ
  • ألياف: 6 غ
  • ريبوفلافين: 12.6٪ من القيمة اليومية الموصى بها (DV).
  • ثيامين: 17.3٪ من DV
  • فيتامين سي: 412٪ من DV
  • نحاس: 32٪ من DV
  • بوتاسيوم: 28٪ من DV

 

تحتوي حبة واحدة من هذه الفاكهة على الكمية الموصى بتناولها من فيتامين سي لعدة أيام، ويعتبر هذا الفيتامين أحد مضادات الأكسدة القوية التي تعزز المناعة وتساعد على منع تلف الخلايا الناجم عن المركبات الضارة التي تسمى الجذور الحرة. كما أن البوملي غني أيضاً بالفيتامينات والمعادن الأخرى، بما في ذلك البوتاسيوم، الذي يساعد على تنظيم توازن السوائل وضغط الدم. إضافةً إلى أنه يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن الأخرى ولكن بكميات أقل.

 

 “البوملي غني بشكل خاص بفيتامين سي والبوتاسيوم كما أنه يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن الأخرى، وكذلك على البروتين والألياف”

 

2. ممتلئ بالألياف

بوملي-مقشر

تقدم حبة واحدة من هذه الفاكهة 6غ من الألياف. وفي حين أن معظم الأشخاص يجب أن يهدفوا إلى الحصول على 25غ على الأقل من الألياف يومياً، فإن هذه الفاكهة تعتبر وسيلة ممتازة لمساعدتك على تلبية احتياجاتك. وهي غنية بشكل خاص بالألياف غير القابلة للذوبان، مما يساعد على إضافة كتلة بحجم جيد إلى البراز، وبالتالي، منع الإمساك. هذا إلى جانب أن الألياف الغذائية تعمل أيضاً كمصدر غذائي للبكتيريا المفيدة (الصحية) في أمعائك.

بالإضافة إلى ذلك، فقد ارتبطت ألياف الفاكهة، مثل ألياف البوملي، بـ كل من: 

  • تحسين كثافة العظام 
  • الحفاظ على الوزن على المدى الطويل 
  • تحسين صحة الأمعاء والدماغ 
  • انخفاض خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة

 

“حبة بوملي واحدة تحتوي 6غ من الألياف، ويمكن أن تساعد هذه الألياف في منع الإصابة بالإمساك، تغذية بكتيريا الأمعاء الصحية، وتعزيز الصحة العامة”

 

3. يمكن أن يعزز إنقاص الوزن

قد يساعدك البوملي على خسارة الوزن. حيث تحتوي حبة واحدة مُقشرة تزن حوالي 610غ على 230 سعرة حرارية، وهو رقم منخفض نسبياً لمثل هذه الحصة الكبيرة من الطعام. في الواقع، يمكن أن يساعدك تناول الكثير من الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية على الشعور الشبع بدون أن تتناول الكثير من السعرات الحرارية.

ما هو أكثر من ذلك، يحتوي البوملي على البروتين والألياف، وكلاهما يمكن أن يساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول. في الحقيقة، تساعد الأطعمة التي تحتوي كميات مقبولة من البروتين والألياف على الشعور بالشبع والامتلاء. وبالتالي، فهي تساعدك على فقدان الوزن من خلال التقليل من كمية السعرات الحرارية التي تستهلكها في نظامك الغذائي.

 

“فاكهة البوملي فقيرة نسبياً بالسعرات الحرارية وذلك بالنظر إلى حجمها الكبير، كما أنها تحتوي على البروتين والألياف – وكلاهما يمكن أن يساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول”

 

4. البوملي غني بمضادات الأكسدة

فوائد-البوملي

البوملي مليء بمضادات الأكسدة، والتي يمكن أن تساعد في منع وعكس الضرر الخلوي الناجم عن الجذور الحرة. والجذور الحرة هذه هي مركبات موجودة في البيئة والغذاء، يمكن أن تسبب مشاكل صحية وأمراض مزمنة عندما تتراكم في جسمك بمستويات عالية.

لا يحتوي البوملي على أكثر من 400٪ من القيمة اليومية الموصى بها من فيتامين C (وهو مضاد قوي للأكسدة) فحسب، ولكنه يحتوي أيضاً على العديد من المركبات الأخرى المضادة للأكسدة. حيث أن مضادات الأكسدة الرئيسية في البوملي هي النارينجينين والنارينجين (naringenin and naringin)، وكلاهما موجود بشكل شائع في الحمضيات. بالإضافة إلى ذلك، فهو يحتوي أيضاً على الليكوبين، وهو مضاد للأكسدة ومضاد للالتهابات موجود أيضاً في الطماطم.

في الحقيقة، يرجع الفضل في العديد من فوائد البوملي، مثل خصائصها المضادة للشيخوخة والمفيدة لصحة القلب، إلى محتواها الغني بمضادات الأكسدة.

 

“يحتوي البوملي على مستويات مرتفعة من مضادات الأكسدة، بما في ذلك فيتامين سي، النارينجينين، النارينجين، والليكوبين، والتي قد تقدم فوائد صحية مختلفة”

 

5. البوملي يمكن أن يعزز صحة القلب

قد يعزز البوملي صحة القلب عن طريق خفض مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية، وهما نوعان من دهون الدم المرتبطان بأمراض القلب. حيث وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على الفئران لمدة 21 يوماً أن مكملاً بمستخلص البوملي المركز قد قلل من مستويات الدهون الثلاثية بنسبة تصل إلى 21٪، والكوليسترول الكلي بنسبة تصل إلى 6٪، والكوليسترول الضار (LDL) بنسبة تصل إلى 41٪. كما أشارت دراسة أخرى إلى أن البوملي قد يقلل من دهون الدم هذه عن طريق منع امتصاص الجسم لكامل كمية الكوليسترول في الطعام. ومع ذلك، لا زال هناك حاجة إلى مزيد من البحوث على البشر لإيجاد صلة بين ثمار البوملي وصحة القلب.

لاحظ أنه يجب تجنب البوملي إذا كنت تتناول أدوية الستاتين (Statin) لعلاج ارتفاع نسبة الكوليسترول. حيث يحتوي البوملي، مثله مثل الجريب فروت، على مركبات تسمى فورانوكومارين (furanocoumarins)، والتي يمكن أن تؤثر على استقلاب أدوية “الستاتينات”.

 

“أثبت مستخلص البوملي أنه يقلل من مستويات الكوليسترول والدهون في الدم، وذلك في الدراسات التي أجريت على الحيوانات، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث على البشر. في حال كنت تتناول أدوية الستاتين، فيجب عليك تجنب تناول هذه الفاكهة”

 

6. قد يكون له خصائص مضادة للشيخوخة

أعراض الشيخوخة لدى الرجال

نظراً لمحتواه الغني بمضادات الأكسدة، فقد يمارس البوملي تأثيرات مضادة للشيخوخة. حيث يمكن لمضادات الأكسدة، بما في ذلك فيتامين C، المساعدة في منع تلف الجلد الناجم عن الجذور الحرة الضارة، الأمر الذي يساعدك في الحفاظ على مظهر أكثر شباباً.

كما أن البوملي قد يقلل أيضاً من تشكل المنتجات النهائية للارتباط المتقدم للبروتين مع السكر في الدم (AGEs)، والتي تنتج عن ارتفاع مستويات السكر في الدم. (يمكن أن تساهم الـ (AGEs) هذه في عملية الشيخوخة عن طريق التسبب في تلون الجلد وضعف الدورة الدموية إلى جانب مشاكل الرؤية والكلى، وخاصةً عند الأشخاص المصابين بالنوع 2 من داء السكري).

بالمثل، وجدت دراسة أنبوبة اختبار أن مستخلص البوملي قد قلل بشكل كبير من كمية AGEs التي تشكلت بعد التعرض للسكر.

الأكثر من ذلك، فإن الزيت العطري المُستخلص من قشر البوملي غني بمضادات الأكسدة ويمكن أن يقلل من إنتاج الميلانين في الجلد، مما يساعد على منع تغير لون الجلد وظهور البقع الشمسية.

 

“قد يحتوي البوملي على خصائص مضادة للشيخوخة بسبب محتواه المرتفع من مضادات الأكسدة”

 

7. قد يعمل كمضاد للجراثيم والفطريات

قد يحتوي البوملي أيضاً على خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات، على الرغم من أن معظم الأبحاث حول هذه الآثار قد استخدمت الزيوت العطرية المصنوعة من قشر البوملي فقط.

في إحدى دراسات أنبوب الاختبار، أدى زيت البوملي العطري إلى إبطاء نمو البكتيريا على العدسات اللاصقة اللينة. كما لاحظت دراسة أخرى أن هذا الزيت يقتل العفن الأزرق Penicillium expansum، (وهو فطر يمكن أن يُنتج سُماً عصبياُ ضاراً) بشكل أكثر فعالية من زيت البرتقال أو زيت اللايم أو زيت الليمون.

وفي حين أن الفاكهة نفسها قد تتباهى ببعض هذه الخصائص المضادة للبكتيريا والفطريات، إلا أنه لا زال هنالك حاجة إلى مزيد من الأبحاث.

من ناحية أخرى، ونظراً إلى أن الزيوت العطرية مُركزة للغاية، فلا يجب تناولها، ويجب تخفيفها بزيت ناقل بشكل صحيح قبل وضعها مباشرة على بشرتك.

 

“زيوت بوملي العطرية مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لفهم ما إذا كانت الفاكهة نفسها توفر هذه الفوائد”

 

8. يمكن أن يحارب خلايا السرطان

شجرة-بوملي

قد يساعد البوملي على قتل الخلايا السرطانية ومنع انتشار السرطان. حيث وجدت إحدى الدراسات على الفئران أن مستخلص قشر البوملي يثبط نمو الورم، ويعزز جهاز المناعة، ويقتل الخلايا السرطانية. كما لاحظت دراسة مماثلة أن مستخلصاً مصنوعاً من أوراق البوملي قتل خلايا سرطان الجلد لدى الفئران.

بالإضافة إلى ذلك، ثبت أن النارينجينين (naringenin) – أحد مضادات الأكسدة الرئيسية في البوملي – يقتل خلايا سرطان البروستات والبنكرياس، وكذلك يبطئ من انتشار سرطان الرئة، وفقاً لنتائج دراسات التي أجريت في أنبوب الاختبار.

ومع ذلك، لا تزال هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث على البشر لفهم تأثير البوملي على السرطان بشكل كامل.

أخيراً، من المهم أن نتذكر أن فاكهة البومليو أو البوملي تحتوي على كميات أقل بكثير من هذه المركبات – التي يحتمل أن تكون قاتلاً للسرطان – بالمقارنة مع الأشكال المُركزة المُستخدمة في الدراسات.

 

“تبين أن المستخلص من قشور وأوراق البوملي يقتل الخلايا السرطانية ويمنع انتشار السرطان وفقا لدراسات أنبوب الاختبار. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحوث على البشر لفهم كيفية تأثير هذه الفاكهة على هذا المرض القاتل”

 

9. من السهل إضافته إلى نظامك الغذائي

طريقة-تقشير-السندي

من السهل إضافة البوملي إلى نظامك الغذائي. فقد تتمكن من شرائها طازجة من أحد أسواق الخضار والفواكه المحلية، وقد تتوفر مجففة عبر الإنترنت. وعلى الرغم من أن البوملي المجفف يُستخدم عادة لصنع الحلويات أو لتناوله كحلوى في بعض الدول الآسيوية، إلا أنه يحتوي على سعرات حرارية أعلى وسكر مُضاف أكثر من الفاكهة الطازجة.

لتقشير البوملي:

  • اقطع 2.5 سم من النهاية المدببة للفاكهة
  • ثم أحدث عدة شقوق بطول 2.5 سم في القشرة السميكة على كامل قطرها
  • انزع القشرة قسماً تلو الآخر بمساعدة هذه الشقوق
  • بعد التقشير، يمكنك بسهولة تقسيم الفاكهة المتبقية إلى أقسام 

ومثل أنواع الفواكه الحمضية الأخرى، يتم فصل فاكهة البوملي إلى أقسام بواسطة غشاء ليفي أبيض رقيق – يسمى اللباب – وهو يجعل من السهل فصل الأجزاء عن بعضها البعض.

يمكنك تناول هذه الفاكهة بمفردها كوجبة خفيفة أو استخدامها كبديل للحمضيات الأخرى في الوصفات المختلفة؛ كما أنها تعد إضافة ممتازة للسلطات.

 

“البوملي سهل التقشير ويمكن تناوله بمفرده أو استخدامه في الوصفات المختلفة، يحتوي البوملي المجفف على سكر وسعرات حرارية أكثر من الطازج”

 

الخلاصة

البوملي هي فاكهة مغذية للغاية منخفضة السعرات الحرارية ومليئة بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة. كما أنه يحتوي على الألياف والبروتين، مما يساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول.

وفي حين أن هذه الفاكهة تفتخر بالعديد من الفوائد الصحية المحتملة، فلا زال هناك حاجة إلى مزيد من البحوث على البشر لفهم آثارها الصحية بشكل كامل. في نهاية المطاف، فإن فاكهة البوملي تعتبر إضافة صحية وفريدة من نوعها لنظامك الغذائي.

مصدر Nutritiondata PubMed Pub Med