http://sloppybox.net/ busty redhead masturbates on cam.

الوقاية من حب الشباب

0

حب الشباب هو اضطراب جلدي شائع، يمكن أن يؤدي إلى عدة أنواع من الشوائب، تشمل بعضها البثور والرؤوس البيضاء والرؤوس السوداء. ولحسن الحظ، هناك طرق عديدة تساعد في الوقاية من حب الشباب. في الواقع، لقد حدد أطباء الأمراض الجلدية أربعة عوامل تساهم في تطور حب الشباب:

  • انسداد المسام في الجلد، بسبب زيادة إنتاج الدهون.
  • تراكم خلايا الجلد الميتة، والتي أيضاً يمكن أن تسد المسام.
  • بكتيريا العدّية البربيونية (Propionibacterium acnes) وتُعرف اختصاراً بـ (P. acnes) في المسام، التي تُحرض ظهور الحبوب والبثور.
  • التهاب الجلد الذي يؤدي أيضاً إلى الاحمرار.

يمكن للطبيب المساعدة في تحديد العامل أو مجموعة العوامل التي تسبب حب الشباب، ومع ذلك فإن العديد من طرق العلاج والوقاية متشابهة، بغض النظر عن السبب. تابع القراءة لتتعرف على عدد من النصائح التي قد تساعدك في الوقاية من حب الشباب.

1- غسل الوجه بشكل صحيح

الوقاية-من-حب-الشباب

من أهم الخطوات الضرورية للوقاية من حب الشباب هي إزالة الدهون الزائدة والأوساخ والعرق بغسل الوجه يومياً؛ إلّا أن غسل الوجه أكثر من مرتين يومياً قد يجعل الحالة أسوأ. وينبغي تجنب غسل الوجه بالمنظفات القاسية التي تسبب جفاف الجلد، يُنصح باستخدام منظفاً خالياً من الكحول. وبصفة عامة، ينصح الأطباء باتباع ما يلي لغسل الوجه:

  • يُفضل استخدام الماء الدافئ وليس الساخن.
  • استعمال منظف معتدل بحركة دائرية لطيفة بالأصابع وليس بقطعة قماش.
  • يُشطف الوجه جيداً ويترك حتى يجف.

2- علاقة حب الشباب بنوع البشرة

يمكن أن تظهر البثور والحبوب لدى أي شخص، بغض النظر عن نوع بشرته. ولكن البشرة الدهنية هي الأكثر عُرضة للإصابة، وذلك نتيجة إفراز الغدد الدهنية في البشرة للكثير من الزهم الدهني. كذلك البشرة المختلطة التي تحوي مناطق جافة ومناطق دهنية هي أيضاً مُعرضة لظهور الحبوب. وتميل المناطق الدهنية إلى أن تكون في الجبهة والأنف والذقن، والتي تسمى أيضاً منطقة الـ T.

ضع في اعتبارك أن معرفة نوع البشرة يساعد على اختيار منتجات العناية المناسبة لها؛ فمثلاً، إذا كانت البشرة دهنية، يجب اختيار منتجات غير زؤانية (لا تسد المسام) مُصممة بحيث أنها لن تسد المسام في الجلد.

3- ترطيب البشرة

تساعد الكريمات المرطبة على إبقاء البشرة صحية. ولكن العديد من المرطبات تحتوي على زيت أو عطر صناعي أو مكونات أخرى قد تهيج الجلد وتسبب ظهور الحبوب في الوجه. لذا يُنصح باستخدام مرطبات خالية من العطور وغير زؤانية (لا تسد المسام) بعد غسل الوجه أو عند جفاف البشرة.

4- استخدام علاجات حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية

قد تساعد علاجات حب الشباب التي لا تستلزم وصفة طبية (OTC) في إزالة البثور بسرعة أو منعها من الظهور في المقام الأول. حيث تحتوي معظم تلك العلاجات إما على البنزويل بيروكسايد أو حمض الساليسيليك أو الكبريت.

5- أهمية الماء في الوقاية من حب الشباب

بحال حدوث الجفاف، فقد يتم تنبيه الغدد الدهنية في البشرة لإنتاج المزيد من الدهون. كما أن جفاف البشرة يمنحها مظهراً باهتاً ويُعزز الالتهاب والاحمرار. وللحفاظ على الجسم رطباً بشكل مناسب، يُنصح بشرب ما لا يقل عن ثمانية إلى سبعة أكواب من الماء يومياً، وأكثر من ذلك في حالات الحمل والإرضاع، أو بعد التمرين، أو قضاء الوقت في بيئة حارة ورطبة.

6- الحد من استخدام منتجات التجميل

من المُغري استخدام المكياج لتغطية البثور في الوجه، ومع ذلك فإن القيام بذلك قد يسد المسام ويؤدي إلى تفشي المرض. عند وضع المكياجات على اختلاف أنواعها، يجب تجنب كريم الأساس الدهني والثقيل واستخدام منتجات مائية أو غير زؤانية (لا تسد المسام) وشفافة وخالية من العطور.

من ناحية أخرى، قد يتسبب كل من: الشامبو الدهني أو غسول الجسم وكريمات الحلاقة ومنتجات تصفيف الشعر بظهور حب الشباب. وبهدف الوقاية من حب الشباب، يُنصح باختيار المنتجات التجميل الخالية من الزيت والغير زؤانية.

7- الحفاظ على نظافة منتجات العناية بالوجه

يجب تنظيف فراشي المكياج وإسفنجات الوجه بانتظام بالماء والصابون لمنع تراكم البكتيريا عليها، حيث يمكن لهذه البكتيريا أن تُسبب ظهور حب الشباب.

8- عدم لمس الوجه

تواجه اليدين الأوساخ والبكتيريا باستمرار طوال اليوم، وفي كل مرة يتم لمس الوجه فيها، قد تنتقل بعض الشوائب التي تسد المسام إلى البشرة.

9- الحد من التعرض لأشعة الشمس يساعد على الوقاية من حب الشباب

يؤدي التعرض المتكرر لأشعة الشمس إلى جفاف البشرة، وبالتالي إلى إنتاج المزيد من الدهون وسد المسام. من المهم استخدام كريم الوقاية من الشمس غير الزؤاني والخالي من الزيوت للمساعدة في الوقاية من سرطان الجلد وظهور حب الشباب على حدٍ سواء.

10- تجنب العبث بالبثور

قد يكون من المغري الضغط على تلك الرؤوس البيضاء على طرف الأنف. ولكن، قد يتسبب ضغط البثور في حدوث نزيف أو تندب شديد أو عدوى، قد يزيد أيضاً من الالتهاب ويسد المسام المحيطة، مما يزيد المشكلة سوءاً.

11- استخدام المضادات الحيوية في علاج حب الشباب

تساعد المضادات الحيوية في تقليل الالتهاب والبكتيريا على الجلد، يمكن وضعها موضعياً على البشرة أو عن طريق الفم. وعادةً ما تكون المضادات الحيوية التي تؤخذ عن طريق الفم هي الملاذ الأخير للأشخاص الذين يكون حب الشباب لديهم شديداً أو لا يستجيبون للعلاجات الأخرى. كما يمكن للمضادات الحيوية الموضعية أن تحارب فرط نمو بكتيريا (P. acne) في الجلد. ومن أمثلة المضادات الحيوية التي تعالج حب الشباب الالتهابي نذكر: الإريثروميسين والكليندامايسين.

12- علاج حب الشباب بالطين

الطين-الوقاية-من-حب-الشباب

الطين الأخضر الفرنسي هو طين ماص وغني بالمعادن وله قدرات علاجية. وفقاً لبحث طبي تم إجراؤه في عام 2010، يحتوي الطين الأخضر الفرنسي على خصائص قوية مضادة للبكتيريا، ويساعد على التخلص من الشوائب وتقليل الالتهاب وامتصاص الزيوت الزائدة التي قد تؤدي إلى ظهور حب الشباب. يتوفر الطين الأخضر الفرنسي في شكل مسحوق يمكنك مزجه مع الماء لتحضيره واستخدامه كقناع للوجه، كما يمكن أيضاً إضافة مكونات أخرى مهدئة للبشرة مثل اللبن أو العسل.

13- تجنب بعض الأطعمة

وفقاً لدراسة أُجريت في عام 2010، فإن تناول نظام غذائي غني بالسكر ويرفع نسبة السكر في الدم قد يتسبب بظهور حب الشباب. حيث تسبب الأطعمة والمشروبات التي ترفع من نسبة السكر في الدم مثل: رقائق البطاطس، والمخبوزات المصنوعة من الدقيق الأبيض، والمشروبات الغازية، زيادة في مستويات سكر الدم وغالباً ما تكون أقل قيمة غذائية من الأطعمة منخفضة نسبة السكر في الدم. كما وجدت الدراسة أيضاً أن تناول منتجات الألبان قد يؤدي إلى ظهور حب الشباب.

14- تقليل التوتر

في الحقيقة، لا يُسبب القلق والتوتر البثور، ولكنهما قد يزيدوها سوءاً. فوفقاً للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، فقد أظهرت الأبحاث أنه عند التوتر، ينتج الجسم المزيد من الهرمونات المنشطة للزيوت. ومن الأشياء التي يمكن أن تساعدك في تقليل التوتر: ممارسة اليوجا، والتدليك، والتأمل.

15- ممارسة الرياضة يومياً

التمرين المنتظم هو أمر مفيد لكامل الجسم، بما في ذلك البشرة، ولكن عند ممارسة الرياضة، تجنب ارتداء الملابس أو استخدام معدات التمرين التي تحك الجلد وقد تسبب تهيجاً، كما يجب عليك الاستحمام مباشرةً بعد التمرين.

16- الامتناع عن التقشير الزائد

التقشير هو عملية إزالة الخلايا الميتة من الجلد. وفي حين أن بعض التقشير يمكن أن يساعد في علاج حب الشباب، إلا أن الإفراط في استخدامه يمكن أن يؤدي إلى تفاقم انتشار حب الشباب. ويحدث هذا عندما يزيل التقشير الكثير من الزيت الطبيعي من الجلد، عندها قد يقوم الجلد بالتعويض عن طريق إنتاج المزيد من الزيت، الأمر الذي يؤدي إلى انسداد المسام ويؤدي إلى ظهور المزيد من البثور. ضع في اعتبارك أنه وعند تقشير الجلد بشكل متكرر، قد يتهيج الجلد بشدة بعد الغسيل.

17- الحفاظ على نظافة الشعر يساهم في الوقاية من حب الشباب

إذا انتقل الزيت الزائد من الشعر إلى الجلد، فقد يؤدي إلى تفاقم حب الشباب. قد يؤدي غسل الشعر بانتظام إلى الوقاية من حب الشباب، خاصةً بالقرب من خط الشعر؛ كذلك  يجب الامتناع عن شراء منتجات مثل جل الشعر أو بخاخات رذاذ الوجه، حيث يمكن أن تسد هذه المنتجات أيضاً المسام وتؤدي إلى انتشار البثور.

18- العلاج الهرموني لحب الشباب

توصف حبوب منع الحمل الهرمونية أحياناً لمنع حب الشباب، حيث تساعد حبوب منع الحمل في تنظيم الهرمونات التي قد تجعل حب الشباب أسوأ. ومع ذلك فإن استخدام هذه الحبوب تنطوي على مخاطر، لذلك من الضروري مراجعة الفوائد والآثار الجانبية مع الطبيب قبل اتخاذ القرار.

الخلاصة

بالرغم من أنّ حب الشباب لا يُعتبر من الحالات الصحية الخطيرة، إلا أنّه يعتبر من المشكلات التي يمكن أن تؤثر على حياتك الاجتماعية أو حتى إنتاجيتك في العمل.

يمكن أن يساعد تنظيف البشرة بانتظام ولطف، واختيار منتجات العناية بالبشرة بعناية وتجنب ملامسة الزيت على الوقاية من حب الشباب. إذا لم تظهر أي من هذه الطرق أي تحسن خلال 6 إلى 8 أسابيع، يُنصح بمراجعة طبيب الأمراض الجلدية للحصول على مزيد من التوصيات.

مصدر How to Prevent Pimples How do you prevent pimples? Tips for Preventing Acne
اترك تعليقا

he is so muscular and his dick is stiff.http://you-jizz-videos.com sexy and petite rebel lynn the dog walker gets fucked by bruce.