تنظيف الهاتف في زمن الكورونا – متى وكيف يجب أن تنظف هاتفك المحمول (الذكي) دون إتلافه

فيروس كورونا الجديد ( كوفيد-19) والهواتف الذكية، كيف ننظف هواتفنا وأجهزتنا الذكية في زمن تفشي الفيروس ؟؟

0 97

إن تنظيف الهاتف المحمول والأجهزة الذكية في زمن انتشار الكورونا يعتبر من أهم أساليب الوقاية و تجنب انتقال العدوى.

يتسائل الكثير من الناس؛ هل حقاً يمكن أن تنتقل عدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) من خلال الهاتف الذكي أو الأجهزة الإلكترونية الحديثة التي تعمل بواسطة اللمس ؟؟

في الحقيقة إنه ومع تفشي فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) يطالب خبراء الصحة والوقاية الصحية الناس بإتخاذ إجراءات وقائية مُشددة خشية انتقال العدوى، وأول هذه الإجراءات هو التأكيد على عدم لمس الأشياء المُلوثة؛

بما في ذلك الهواتف والأجهزة الذكية الأخرى التي تكون عُرضة للتلوث أكثر من أي شيء شخصي آخر.

ما هي حقيقة أن تنظيف الهاتف الذكي في زمن الكورونا يساعد في منع انتشار الوباء ؟!

  • أثناء تفشي جائحة كوفيد-19 ، من المهم تنظيف الأسطح الأكثر مُلامَسة.
  • أحد أنواع الأسطح التي نلمسها بشكل متكرر هو شاشة الهاتف التي تعمل باللمس.
  • يمكن تنظيف شاشات الهواتف عادة باستخدام مناديل معقمة، ولكن تحقق من صانع الهاتف أولا.
  • يختلف تواتر التنظيف اعتمادا على عاداتك الخاصة واحتمالية تعرض الهاتف للتلوث.

 تنظيف-الهاتف-كوفيد-19

بسبب تفشي مرض كوفيد-19 مؤخرا، تم إيلاء الكثير من الاهتمام للإجراءات الوقائية، مثل غسل اليدين، والبقاء في المنزل عندما نكون مرضى، وتنظيف الأسطح التي نلمسها عادة.

فيما يتعلق بهذا الأخير، هناك نوع واحد من الأسطح التي قد نُهملها: شاشات لمس وحقائب حمل هواتفنا.

أشار الدكتور ديفيد ويستنبرغ، الأستاذ المساعد في العلوم البيولوجية في جامعة ميزوري للعلوم والتكنولوجيا، إلى أن “شاشات لمس أجهزتنا هي مصدر للميكروبات غالبا ما يتم نسيانه”.

في الواقع، وجدت العديد من الدراسات أن هواتفنا المحمولة يمكن أن تحمل أشكال الحياة الميكروبية المختلفة، بما في ذلك البكتيريا والفيروسات والفطريات. 

وعلى الرغم من أن العديد منها غير ضارة، لكن وفقا لـ ويتسنبرغ، هناك أيضا كائنات مُسببة للأمراض مثل فيروس SARS-CoV-2 يمكن أن تعيش على الأسطح لفترة تكفي لانتقالها إليك أو إلى شخص آخر.

 

هل ينبغي عليك تنظيف هاتفك؟

إذا كنت تغسل يديك بالفعل، فما مدى أهمية تنظيف هاتفك أيضا؟

تعقيم-الهاتف-المحمول

قال ويستنبرغ أنه إذا غسل الناس أيديهم قبل لمس أجهزتهم، فسيكون ذلك عادة كافيا لمنع نقل الفيروس عن طريق اللمس.

وأضاف: 

“رغم ذلك، ولأننا غالبا ما نلمس أجهزتنا، فسيكون غسل أيدينا قبل لمس الجهاز كل مرة أمرا غير عملي على الإطلاق”.

في الواقع، و وفقا لمسح أجرته شركة الأبحاث dscout في عام 2019، يلمس الشخص العادي هاتفه المحمول 2617 مرة يوميا.

وعلى ضوء هذه الحقيقة، قال ويستنبرغ أن تنظيف شاشات اللمس وحقائب الهواتف “يجب أن يكون جزءا من روتيننا اليومي”.

 

كيفية تنظيف الهاتف المحمول أو الجهاز الذكي

أولاً وقبل كل شيء، ستحتاج إلى الرجوع إلى موقع الويب الخاص بالشركة المصنعة لهاتفك أو حقيبة الحمل للحصول على أي تعليمات محددة لتجنب إتلاف جهازك أو حقيبتك.

قدمت العديد من الشركات المصنعة، بما في ذلك Apple، توصيات بسبب جائحة COVID-19.

بينما قد تختلف الإرشادات المحددة تبعا لنوع جهازك، تنصح Apple بما يلي بخصوص منتجاتها:

 فيروس-كورونا-و-تنظيف-الهاتف-الذكي

  • استخدم فقط قطعة قماش ناعمة وخالية من الوبر.
  • تجنب الافراط في المسح.
  • افصل جميع مصادر الطاقة والأجهزة والكابلات.
  • أبعد السوائل عن جهازك.
  • لا تسمح للرطوبة بالدخول إلى أي فتحات.
  • تجنب البخاخات والمبيضات والمواد الكاشطة.
  • تجنب رش المنظفات مباشرة على جهازك.

 

توصي Apple باستخدام مناديل تحتوي على كحول الأيزوبروبيل بنسبة 70%، أو مناديل Clorox المطهرة لمسح أي أسطح صلبة غير مسامية.

ومع ذلك، تقول أنه يجب تجنب استخدام ما سبق على الجلود أو القماش.

وفقا للدكتور دونالد دبليو شافنر، اختصاصي الإرشاد (extension specialist) في علوم الغذاء والأستاذ في جامعة روتجرز، فإن هذه “مطهرات لطيفة إلى حد ما”.

ومع ذلك – يجب تجنب استخدام مبيض الكلور – لأنه وفقا لشافنر؛ قد يؤدي ذلك إلى تلف هاتفك.

اقترح ويستنبرغ أيضا أن وضع هاتفك في علبة محكمة الغلق سيسهل مسحه باستخدام المناديل المطهرة.

 

كم مرة يجب عليك تنظيف هاتفك يوميا؟

وفقًا لشافنر، فإن الطريقة التي من المرجح أن يتلوث بها جهازك هي من خلال أن يعطس أو يسعل أحد ما بالقرب منه.

وأوضح أن القطرات الميكروسكوبية التي تحتوي على الفيروس يمكن أن تستقر على الهاتف.

لذا، إذا كنت بالقرب من أي شخص يسعل أو يعطس، فسيكون من الجيد تنظيف هاتفك.

بالإضافة إلى ذلك، وفقا لويستنبرغ، سيكون من الجيد تنظيف هاتفك “على أساس منتظم”، على الرغم من أنه ليس بالضرورة تنظيفه في كل مرة تلمسه فيها.

وقال ويستنبيرغ فيما يتعلق بتواتر التنظيف إن هذا سيختلف تبعا لعاداتك الخاصة.

“إذا كنت تواظب على غسل يديك، فستحتاج إلى تنظيف الشاشة بمعدل أقل، ربما مرة أو مرتين في اليوم”

“إذا كنت تضع هاتفك على سطح يُحتمل أن يكون ملوثًا، وإذا كنت تغسل يديك بشكل غير منتظم، فإنني أوصي بأن تغسل يديك بشكل متكرر لتجنب انتقال العدوى”

ديفيد ويستنبرغ

قال شافنر إنه يعتقد أنه من المهم التأكيد على أنه ما لم تكن تعيش في نفس المنزل مع شخص مصاب بفيروس SARS-CoV-2 فمن غير المرجح أن يكون هاتفك يحمل أي فيروس.

وقال “لا أعتقد أن هناك أي سبب لتنظيف هاتفك أكثر من مرة واحدة في اليوم”. 

وذلك ما لم يكن من المحتمل أن يكون قد تَلوث بالفيروس لسبب ما.

مصدر هيلث لاين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.