خيارات الولادة و أطباء الحَمل

تجربة الحَمل والولادة من التجارب الحياتية المُميزة التي تسعى كل امرأة لخوضها بسهولة ويسر

0 29

إن نوع تجربة الولادة التي تريدين خوضها هي قرار شخصي بحت يتعلق بكِ أنتِ وحدكِ، فعلى الرغم من أن خيارات الولادة المُتاحة للأمهات في يومنا هذا هي أكثر بكثير من ما مضى، إلا أنكِ قد تكونين مشوشة ومقيدة بعوامل مختلفة.

هل تريدين ولادة طبيعية في المنزل ؟ أم ولادة طبيعية في المشفى ؟

هل تريدين قابلة أم طبيب ؟ وكيف تختارين الطبيب الذي سيشرف على حالتكِ ؟

هل القابلة أفضل من الطبيب ؟ أم العكس ؟

ما هي وسائل الراحة التي يمكن أن يوفرها لكِ الطب الحديث ؟

في هذه المقالة سنقدم لكِ بعض المعلومات المُبسطة عن خيارات الولادة وأطباء الحمل.

اختيار الطبيب

طبيب-الحمل

يعتبر السلوك وأسلوب الحياة الإيجابيين من الجوانب المهمة جدًا للحمل الصحي،

ولكنه يتطلب أيضًا رعاية جيدة قبل الولادة ومساعدة أخصائيي الرعاية الصحية. 

لذا، من المهم أن تكوني على علم جيد بخياراتك وأن تقرري خطة الولادة التي تناسب احتياجاتك.

 

خبير الرعاية الأولية

إذا كنتِ تعانين من أي أعراض مرتبطة بالحمل فإن خطوتك الأولى هي استشارة خبير الرعاية الأولية، فهو سيقوم بتأكيد الحمل وسينصحك باختيار المتخصصين للمساعدة في مراقبة حملك.

كما ويقدم بعض الأطباء الممارسين رعاية ما قبل الولادة ويقومون بالتحضير لها،

لكن قد تقررين أيضًا زيارة طبيب الأمراض النسائية والتوليد (OB-GYN) أو ممرضة قابلة، إذ يستعين العديد من أطباء التوليد بالممرضات حتى يتمكنوا من رعاية مرضاهم بسهولة.

 

طبيب الأمراض النسائية والتوليد

يعد طبيب الأمراض النسائية والتوليد طبيباً متخصصاً في رعاية المرأة وصحتها الإنجابية، ويقوم عمله على جزأين؛

  • التوليد: حيث يتعامل على وجه التحديد مع فترة الحمل والولادة.
  • علم أمراض النساء: التي تتضمن رعاية الجهاز التناسلي الأنثوي بعيداً عن فترة الحمل أو خلالها.

يقوم طبيب التوليد بإرشادك طوال فترة الحمل،

ومن الممكن أن يكون الطبيب الذي قمت بالتوجه إليه لتلبية احتياجاتك المتعلقة بالصحة الإنجابية لا يمارس سوى الجزء المتعلق بالأمراض النسائية من المهنة؛

وفي هذه الحالة، سيقوم بإحالتك إلى طبيب يمارس الجزء المتعلق بالتوليد والرعاية الصحية خلال فترة الحمل.

القابلة (الداية) تعد من خيارات الولادة التقليدية

القابلة-خيارات-الولادة

تقدم القابلة أو الداية خدمات مُماثلة لطبيب التوليد ولكن دون عمليات جراحية،

فعادةً ما تكون القابلات ممرضات قمن بتدريبات إضافية في هذا المجال، ومعظم القابلات في الولايات المتحدة مثلاً هن ممرضات خضعن لدورات تدريبية على مستويات عالية في هذا المجال.

يمكن أن تكون القابلة خيارًا ممتازًا كدليلك الأساسي للحمل بحالاته الطبيعية، لكن قد تحتاجين إلى زيارة طبيب توليد إذا حدثت أية مضاعفات خلال الحمل أو المخاض أو الولادة.

في كثير من الأحيان تكون القابلة وعمل طبيب التوليد متكاملين، لكن لا تقوم القابلات بعمليات الولادة القيصرية (C-sections) لذا يتم في هذه الحالات التوجه إلى الطبيب المتخصص بالولادة.

تتدرب العديد من القابلات في بيئات متنوعة ويمكنهن المساعدة في عمليات الولادة التي تحدث في المستشفيات أو في المنازل أو في مراكز الولادة الخاصة.

 

مدربات الولادة الطبيعية (Doula)

تسمى في الولايات المتحدة الأمريكية  Doula ،

ومدربات الولادة الطبيعية هن نساء عاديات قمن بالخضوع لدورات تدريبية ليكن مرافقات في المهنة،

وعلى عكس القابلات، لا يعتبرن من العاملات بمهنة الطب، فبالتالي لا يمكنهن وصف الدواء، لذا يقتصر دورهن على تقديم الدعم العاطفي والجسدي أثناء المخاض. 

وقد لا يتوقف ذلك فقط على فترة المخاض بل يمكن أن يشاركن الأسرة طوال فترة الحمل بأكملها أو فقط في فترة المخاض والولادة. 

كما ويستطعن تقديم الدعم والمشورة بعد الولادة.

 

 

شريك الولادة

شريك-الولادة

يمكن لشريك الولادة أن يقدم الدعم والراحة طوال فترة المخاض والولادة،

وقد يكون هذا الشريك أي شخص، زوجكِ، شريككِ، أو صديق جيد.

 

 

خيارات الولادة

أصبح من الممكن أكثر فأكثر للمرأة أن تختار كيف وأين تلد،

على الرغم من أنه لا يمكن إنهاء معظم قرارات الولادة حتى يحين وقتها، إلا أنه من المهم أن تدرسي خياراتك بإدراك تام وأن تكون لديك فكرة عما يناسبك.

 

الولادة في المستشفى

يتم توليد -معظم الأطفال المولودين في الولايات المتحدة- في المستشفى،

وبالتأكيد سيكون هناك العديد من المستشفيات في منطقتكِ أو بلدكِ، فيمكنك أنت وطبيبكِ تحديد المستشفى المناسب للولادة.

تحتوي المستشفيات على أجنحة خاصة بمرحلة المخاض، مرحلة الولادة، ومرحلة التعافي، بالإضافة إلى غرف عمليات للأقسام القيصرية. 

هذه الأجنحة تعدّ كبيرة وتم إنشاؤها للسماح للنساء بالبقاء في غرفة واحدة بدءاً من مرحلة المخاض حتى التماثل إلى الشفاء.

وتقدم العديد من المستشفيات جولات في جناح الولادة للآباء الذين ينتظرون.

 

مراكز الولادة

مراكز-الولادة-والتوليد

تؤيد مراكز الرعاية الفورية، الولادة الطبيعية للنساء الأقل خطراً للتعرض لمضاعفات الحمل، واللواتي يلدن في الأوان (37 إلى 42 أسبوعًا)، وغالبًا ما تتمتع مراكز الولادة بأجواء تشبه أجواء الولادة في المنزل.

تقدم الممرضات القابلات أو القابلات المعتمدات الرعاية الطبية، ولا يوجد طبيب توليد أو تخدير في الموقع، كما ولا توجد إمكانية لإجراء عمليات قيصرية.

يتم تدريب القابلات لتقييم المشاكل المحتملة طوال فترة الإنجاب، وإذا لزم الأمر يقمن بإحالة المرضى إلى المستشفى للحصول على الرعاية من قبل طبيب التوليد.

 

الولادة تحت الماء

لا تُستخدم طريقة الولادة تحت الماء في مجتمع أطباء التوليد، ولكنها معتمدة بشكل أكبر بين القابلات، فتتم معظم الولادات تحت الماء في المنزل، إلا أنه يمكن أن تقدم بعض المستشفيات ومراكز الولادة خدمات الولادة تحت الماء.

يقترح مؤيدو هذه الطريقة أن الماء يريح الأم ويخفف المخاض والولادة، لكن هناك خطر ضئيل من الغرق إذ أن المولود لا يأخذ أنفاسه الأولى حتى يتعرض للهواء. 

رغم ذلك لا يوجد دليل على وجود آثار سلبية على الأطفال الذين خضعوا لولادة مائية.

تجدر الإشارة إلى أنه لا يُنصح بالولادة في الماء للنساء المعرضات لخطر حدوث مضاعفات، أو لاحتمال الولادة المبكرة فهن يحتجن إلى مراقبة جيدة.

 

 

الولادة المنزلية

ليس من الضروري أن يفضل الجميع الولادة في المستشفى، فقد يكون إنجاب الطفل في منزلك هو الخيار الأفضل لك. 

أما الجانب السلبي لذلك هو أن رعاية الطوارئ ليست متاحة على الفور إذا ظهرت بعض المضاعفات أثناء المخاض أو الولادة.

قد يتواجد بعض الأشخاص المتدربين على المساعدة في الولادة المنزلية، فهم أشخاص خاضوا تدريبات تساعدهم على تقديم رعاية طبية محدودة مثل سحب الطفل بعناية أو مراقبة مستوى الأكسجين.

 

 

خطة الولادة

أصبحت خطط الولادة أكثر شيوعًا مع تزايد نشاطات المشاركة بين النساء وأزواجهن في قرارات الحمل والولادة،

ويجب على الآباء تحضير خطة الولادة قبل تاريخ حدوثها لمناقشة خياراتهم وتفضيلاتهم مع طبيبهم.

 

قد تتضمن خطة الولادة مواضيع مثل:

  • تخفيف الآلام أثناء المخاض
  • مكان الولادة
  • المساعدون والحاضرون خلال عملية الولادة
  • الجدول الزمني لمواعيد حمل الطفل
  • إمكانية قيام الشريك بقطع الحبل السري

لكن خطط الولادة ليست ثابتة، فمن الممكن أن تحدث بعض التغييرات أثناء المخاض والولادة إذا حدثت مضاعفات معينة.

 

برامج ما قبل الولادة

يُعد التسجيل في برامج ما قبل الولادة وسيلة رائعة للتحضير لـ المخاض والولادة، فهي تمنحك الفرصة لطرح أي أسئلة أو التعبير عن أية مخاوف للمدربين والمدربات.

تقدم معظم المستشفيات برامج تدريبية تهدف إلى تقديم معلومات حول عملية المخاض وآلياتها لمساعدتك على الاسترخاء أثناء الانجاب، وذلك بأن يكون لديكِ فكرة مسبقة عن كيفية حدوث العملية. 

كما ويمكنك الحصول على دروس ما قبل الولادة بشكل خاص في منزلك أو في مراكز الخدمات المجتمعية.

مصدر Kidshealth.org childbirthconnection choicechildbirth

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.