http://sloppybox.net/ busty redhead masturbates on cam.

فوائد الكولاجين – أهم ستة فوائد لـ الكولاجين

الكولاجين هو البروتين الأكثر وفرة وحضور في جسم الانسان

0

قبل الحديث عن فوائد الكولاجين ، بدايةً سنخبركم بـ اختصار ” ما هو الكولاجين” وما هي وظيفته داخل أجسامنا .

الكولاجين هو البروتين الأكثر وفرة وحضور في جسم الانسان

الكولاجين هو المكون الرئيسي للأنسجة الضامة التي تشكل العديد من أجزاء الجسم ،

بما في ذلك الأوتار والأربطة والجلد والعضلات.مرق-عظام-البقر-

الكولاجين له العديد من الوظائف الهامة في الجسم ، بما في ذلك تزويد البشرة بـ بنيتها وتقوية العظام.

هناك أيضًا العديد من الأطعمة التي يمكنك تناولها لزيادة تناولك للكولاجين ، بما في ذلك  مرق العظام البقري .

قد يكون لاستهلاك الكولاجين مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية ، من تخفيف آلام المفاصل إلى تحسين صحة الجلد .

 

 سوف نستعرض ستة من فوائد الكولاجين الصحية المؤكدة والمثبتة علمياً  :

1- تحسين صحة الجلد :

إن الكولاجين هو مكون رئيسي لبشرتنا .

يلعب دوراً هاما في تقوية البشرة ، بالإضافة إلى أنه يزيد من رطوبة البشرة.

 مع تقدمنا في العمر ، ينتج جسمنا كميات أقل من الكولاجين ، مما يؤدي إلى جفاف الجلد وتشكيل التجاعيد.

ومع ذلك ، فقد أظهرت العديد من الدراسات أن ببتيدات الكولاجين أو المكملات التي تحتوي على الكولاجين قد تساعد في إبطاء شيخوخة بشرتك عن طريق الحد من التجاعيد و جفاف البشرة .فوائد-الكولاجين-للبشرة

في إحدى الدراسات ، فإن النساء اللاتي تناولن مكملات تحتوي على 2.5 إلى 5 غرامات من الكولاجين لمدة ثمانية أسابيع ، تعرضن لجفاف أقل للبشرة وزيادة ملحوظة في مرونة الجلد مقارنة بأولئك الذين لم يأخذوا المكمل.

وجدت دراسة أخرى أن النساء اللاتي شربن شرابًا ممزوجًا بمكمل الكولاجين يوميًا لمدة 12 أسبوعًا عانين من زيادة ترطيب الجلد وتقليل كبير في عمق التجاعيد وحتى مساحتها .

تُعزى تأثيرات تناول مكملات الكولاجين في الحد من تجاعيد البشرة إلى قدرتها على تحفيز الجسم لإنتاج الكولاجين من تلقاء نفسه.

بالإضافة إلى ذلك ، قد يؤدي تناول الكولاجين إلى تعزيز إنتاج بروتينات أخرى تساعد على اعادة تكوين جلدنا ، بما في ذلك الإيلاستين والفيبريلين.

هناك أيضًا العديد من الادعاءات القصصية التي تفيد بأن مكملات الكولاجين مفيدة للوقاية من حب الشباب وأمراض الجلد الأخرى ، لكن لا تدعمها أدلة علمية.

مصدر الدراسة

2- يساعد الكولاجين في تخفيف آلام المفاصل :

من فوائد الكولاجين أنه يساعد في الحفاظ على سلامة الغضاريف ، وهي النسيج الشبيه بالمطاط الذي يحمي مفاصلنا .

مع انخفاض كمية الكولاجين في أجسادنا كلما تقدمنا في العمر ، يزداد خطر الإصابة باضطرابات والتهابات المفاصل و هشاشة العظام .

أظهرت بعض الدراسات أن تناول كميات من الكولاجين قد يساعد في تحسين أعراض هشاشة العظام ويقلل من آلام المفاصل بشكل عام .

في إحدى الدراسات ، تعرض 73 رياضياً تناولوا 10 غرامات من الكولاجين يوميًا لمدة 24 أسبوعًا إلى انخفاض كبير في آلام المفاصل أثناء المشي والراحة مقارنة بمجموعة لم تتناولها .

في دراسة أخرى ، تناول البالغون غرامين من الكولاجين يوميًا لمدة 70 يومًا.

أولئك الذين تناولوا الكولاجين لديهم انخفاض كبير في آلام المفاصل ، وكانوا أكثر قدرة على ممارسة النشاط البدني من أولئك الذين لم يتناولوه .

افترض الباحثون أن الكولاجين الإضافي قد يتراكم في الغضاريف ويحفز انسجتنا لصنع الكولاجين. 

و أن هذا الأمر قد يؤدي إلى انخفاض نسبة الالتهاب في المفاصل ، ويدعم المفاصل ويخفف الألم .

3- يمكن أن يمنع فقدان العظام :

تتكون عظامنا في الغالب من الكولاجين ، مما يعطيها بنية ويساعد في الحفاظ عليها قوية .

عندما يتدهور الكولاجين في أجسادنا مع تقدم العمر ، تتدهور كتلة العظم أيضًا معه. فوائد-الكولاجين-لصحة-العظام

قد يؤدي هذا إلى أمراض مثل هشاشة العظام ، والتي تتميز بانخفاض كثافة العظام و ترتبط بزيادة خطر الاصابة بكسور العظام .

أظهرت الدراسات أن تناول الكولاجين قد يكون له تأثيرات معينة في الجسم تساعد على تثبيط انهيار العظام الذي يؤدي إلى هشاشة العظام .

في إحدى الدراسات ، تناولت النساء إما مكملات الكالسيوم مع 5 غرامات من الكولاجين أو مكملات الكالسيوم بدون كولاجين يوميًا و لمدة 12 شهرًا.

مع نهاية الدراسة ، كان لدى النساء اللائي يتناولن مكملات الكالسيوم والكولاجين مستويات دم منخفضة من البروتينات التي تعزز انهيار العظام مقارنة بتلك التي تتناول الكالسيوم فقط .

وفي دراسة  أخرى وجدت نتائج مماثلة في 66 امرأة تناولن 5 غرامات من الكولاجين يوميًا لمدة 12 شهرًا.

النساء اللاتي تناولن الكولاجين ازدادت كثافة المعادن في عظامهن بنسبة تصل إلى 7٪  (BMD) ، مقارنةً بالنساء اللاتي لم يتناولن الكولاجين .

BMD هو مقياس لكمية المعادن ، الكالسيوم على سبيل المثال لا الحصر ، في عظامنا. 

ويرتبط انخفاض كثافة المعادن في العظام مع ضعف العظام وتطور مرض هشاشة العظام .

هذه النتائج واعدة ومبشرة ، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من التجارب الإنسانية قبل تأكيد دور الكولاجين في صحة العظام.

 

“قد يؤدي تناول الكولاجين إلى تعزيز إنتاج بروتينات أخرى تساعد على اعادة تكوين جلدنا ، بما في ذلك الإيلاستين والفيبريلين”

4- يمكن للكولاجين تعزيز الكتلة العضلية :

بين 1 الى 10 ٪ من الأنسجة العضلية في اجسادنا تتكون من الكولاجين. 

هذا البروتين ضروري للحفاظ على عضلاتنا قوية وتعمل بشكل صحيح .

تشير الدراسات إلى أن مكملات الكولاجين تساعد على زيادة كتلة العضلات لدى الأشخاص الذين يعانون من الساركوبين ، وفقدان كتلة العضلات التي تحدث مع تقدم العمر .

في إحدى الدراسات ، تناول 27 رجلاً نحيفاً 15 جرامًا من الكولاجين أثناء مشاركتهم في برنامج تمرين يوميًا لمدة 12 أسبوعًا. 

مقارنةً بالرجال الذين مارسوا التمارين ولكنهم لم يتناولوا الكولاجين ، اكتسبوا المزيد من الكتلة العضلية والقوة .

اقترح الباحثون أن تناول الكولاجين قد يعزز من تركيب وتوليف بروتينات العضلات (كـ الكرياتين) مع بعضها ، وقد يحفز أيضًا نمو العضلات بعد إجراء التمارين الرياضية .

5- يعزز من صحة القلب :

أفاد الباحثون أن تناول الكولاجين قد يساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.

كيف ذلك ؟؟

يوفر الكولاجين بنية للشرايين ، والأوعية الدموية التي تنقل الدم من قلبك إلى بقية جسمك. 

بدون كمية كافية من الكولاجين ، قد تصبح الشرايين ضعيفة وهشة (المصدر).القلب-

قد يؤدي هذا إلى تصلب الشرايين ، وهو مرض يتسم بتضيق الشرايين. تصلب الشرايين لديه القدرة على أن يؤدي إلى نوبة قلبية وسكتة دماغية (المصدر).

في إحدى الدراسات ، تناول 31 من البالغين الأصحاء 16 جرامًا من الكولاجين يوميًا لمدة ستة أشهر. بحلول النهاية ، وجد انخفاضًا كبيرًا في قياسات تصلب الشرايين مقارنة بالمدة قبل البدء بتناول الكولاجين .

بالإضافة إلى ذلك ، زادت مستويات الكوليسترول الحميد أو “الجيد” بنسبة 6٪ بشكل وسطي.

 HDL أو الكوليسترول الحميد هو عامل مهم في الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب ، بما في ذلك تصلب الشرايين (المصدر).

6- فوائد صحية أخرى :

الكولاجين قد يكون له فوائد صحية أخرى غير المذكورة أعلاه ، ولكنها لم تُدرس على نطاق واسع بعد .

كأمثلة على ذلك :

  • الشعر والأظافر: 

قد يؤدي تناول الكولاجين إلى زيادة قوة أظافرك عن طريق منع الهشاشة. بالإضافة إلى ذلك ، قد يحفز الشعر والأظافر على النمو لفترة أطول .

  • صحة الأمعاء: 

رغم عدم وجود دليل علمي يدعم هذا الادعاء ، فإن بعض الممارسين الصحيين يروجون لتناول الكولاجين لعلاج نفاذية الأمعاء أو متلازمة الأمعاء المتسربة.

  • صحة الدماغ: 

لا توجد دراسات فحصت دور الكولاجين في صحة الدماغ. ومع ذلك ، يزعم بعض الناس أنه يحسن الحالة المزاجية ويقلل من أعراض القلق.

  • فقدان الوزن: 

يعتقد البعض أن تناول الكولاجين قد يعزز فقدان الوزن والتمثيل الغذائي بشكل أسرع. لكن ليس هناك أي دراسات لدعم هذه الادعاءات بعد .

على الرغم من أن هذه الآثار المحتملة واعدة ، إلا أن هناك حاجة للبحث المكثف عن فوائد الكولاجين الأخرى هذه قبل إجراء استنتاجات رسمية ثابتة .

اترك تعليقا

he is so muscular and his dick is stiff.http://you-jizz-videos.com sexy and petite rebel lynn the dog walker gets fucked by bruce.