8 قواعد هامة وأساسية لحماية أسنانك

أهم الطرق التي تساعد في الوقاية من مشاكل الأسنان وتسوسها

0

حماية الأسنان ووقايتها من التسوس يساهم في الحفاظ على نظافة الفم بنسبة كبيرة، إلى جانب أنه يساعد في الحفاظ على صحة الجسم بشكل عام. يقول البعض بأن العيون هي نافذة الروح؛ ولكن إذا كنت تريد التعرف على شخص ما أو إقامة أي نوع من العلاقة معه، فتحقق من ابتسامته. في الحقيقة، تعطي الابتسامة البيضاء اللؤلؤية انطباعاً أولياً رائعاً، بينما الابتسامة التي لا تُظهر أسناناً أو تنبعث منها رائحة الفم الكريهة تفعل العكس. والسِّرّ في الابتسامة الجميلة يعود إلى جمال الأسنان، والمحافظة على صحتها وسلامتها. لذلك فهي بحاجة إلى اهتمام متواصل لتبدو نظيفة وسليمة، ويعتبر نوع الغذاء الذي يتم تناوله سبباً مهماً في تراكم البكتيريا والجراثيم إن لم يتم تنظيفها بصورة صحيحة، فالأسنان بحاجة للعناية لتبقى قوية وصلبة ووقايتها من الإصابة بالعديد من المشاكل كتغير لونها أو تسوسها.

تابع القراءة للحصول على نصائح تجعلك تمنح أسنانك الرعاية الخاصة والحماية التي تستحقها.

  1. قم بتفريش أسنانك مرتين يومياً لمدة دقيقتين

فتاة-تنظف-اسنانها

قم بتفريش أسنانك لمدة دقيقتين، مرتين في اليوم. وفقاً لجمعية طب الأسنان الأمريكية، سيحافظ هذا الأمر على أسنانك في أفضل حال. حيث أن تفريش أسنانك ولسانك بفرشاة أسنان ناعمة ومعجون أسنان يحتوي على الفلورايد ينظف فمك من بقايا الطعام والبكتيريا. كما أن تفريش الأسنان يزيل الجزئيات وبقايا الطعام التي تُسبب تآكل الأسنان والنخور السنية. ولا تنسى أنه يجب عليك تجديد فرشاة الأسنان بشكل دوري كل ثلاثة أشهر.

  1. تحارب فرشاة الأسنان الصباحية رائحة الفم السيئة

بصفة عامة، درجة حرارة الفم (37) درجة مئوية؛ دافئ ورطب، يكون الفم ممتلئ ببقايا الطعام والبكتيريا. هذا يؤدي إلى ترسبات تدعى اللويحة (plaque)، وعندما تتراكم اللويحة فإنها تتكلس أو تتصلب على أسنانك لتشكل الجير (tartar)، ويسمى أيضاً القَلَح (calculus). في الواقع، لا يتسبب الجير في تهيج اللثة فحسب، بل يمكن أن يؤدي أيضاً إلى إصابتها بالأمراض، كما يسبب رائحة الفم الكريهة. احرص على تنظيف أسنانك بالفرشاة بعد الاستيقاظ في الصباح لتتخلص من اللويحات التي تتراكم ليلاً.

من ناحية أخرى، إن استخدام السِواك يمنع تكلس الأسنان، ويساعد على التخلص من رائحة الفم الكريهة، كما أنه يحمي اللثة من الالتهابات ويقوّيها، ويقضي على البكتيريا.

  1. لا تقوم بتفريش أسنانك زيادة عن اللزوم

إذا قمت بتفريش أسنانك أكثر من مرتين في اليوم، ولمدة تزيد عن أربع دقائق إجمالاً، يمكن أن تتآكل طبقة الميناء التي تحمي أسنانك. عندما يتآكل ميناء الأسنان (enamel)، تنكشف طبقة من العاج. والعاج (dentin) يحتوي على ثقوب صغيرة تؤدي إلى نهايات عصبية؛ عندما يتم تحفيزها، قد تشعر بكل أنواع الألم. وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، فإن ما يقرب من 20% من البالغين الأمريكيين قد عانوا من ألم وحساسية في أسنانهم.

  1. لا تقم بتفريش أسنانك بعنف

فرش-أسنان-مستخدمة

في بعض الأحيان يقوم بعض الأشخاص بتفريش أسنانهم بقوة شديدة. قم بتفريش أسنانك بعناية ورفق كما لو كنت تقوم بتلميع قشر البيض. إذا كان مظهر فرشاة أسنانك وكأن شخصاً ما قد جلس عليها، فأنت تمارس ضغطاً شديداً.

تذكر أن الميناء قوي بما يكفي لحماية الأسنان من كل ما يحدث في فمك، من الأكل والشرب إلى بدء عملية الهضم. لدى الأطفال والمراهقون عادةً ما يكون الميناء أكثر ليونة من البالغين، الأمر الذي يجعل أسنانهم أكثر عرضة للتسوس والتآكل من الطعام والشراب.

  1. احرص على تنظيف أسنانك بالخيط السني يومياً

هل تريد تجنب الحد الأدنى من التقليح (إزالة طبقة الجير) في الفحص التالي؟ إذاً عليك باستخدام الخيط السني. حيث يعمل التنظيف بالخيط السني على تفتيت الجزيئات التي لا نستطيع تنظيفها أو الوصول إليها بالفرشاة. كما أنه يزيل اللويحات، وبذلك يمنع تراكم الجير أو القلح. وتذكر أنه في حين يعتبر تنظيف اللويحة بالفرشاة أمراً سهلاً، إلا أن إزالة الجير أو القلح يحتاج إلى طبيب أسنان.

 مع الصورة التوضيحية المرفقة، فيما يلي خطوات بسيطة تساعدك على تعلم كيفية استخدام خيط الأسنان:

طريقة-استخدام-الخيط-للاسنان

  • يمكن استعمال خيط الأسنان لتنظيفها من خلال لف نهايات الخيط بمقدار يتراوح بين 61-64 سم من خيط الأسنان حول الإصبعين الأوسطين من اليدين.
  • يتم وضع خيط تنظيف الأسنان بين راحة اليد وإصبع السبابة، ويتم استعمال إصبع السبابة في عملية تنظيف الصف السُفلي من الأسنان كما يُستخدم إصبع الإبهام في عملية تنظيف الصف العلوي من الأسنان، وذلك بطريقة لينة ولطيفة مع مراعاة تقويس الخيط عند منطقة اللثة بشكل يجعل الخيط يُشبه حرف (C).
  • يتم تحريك خيط الأسنان للأعلى وللأسفل ولعدد من المرات مع الإنتباه إلى الأسنان الخلفية، لأنّ معظم الأمراض التي تُصيب الأسنان واللثَّة وتسوس الأسنان تكون في هذه المنطقة. كما يجب الإنتباه أيضاً إلى لف خيط تنظيف الأسنان بعد الفراغ من كل سن لاستعماله وهو نظيف على الأسنان الأخرى.
  1. التنظيف بالفرشاة أولاً أم بالخيط ؟

لديك أخيراً إجابة على السؤال الشائع والقديم: “أيهما يأتي أولاً، تنظيف الأسنان بالخيط السني أم تنظيف الأسنان بالفرشاة؟”. في الحقيقة، لا توجد أولوية هنا، لا يهم بمن تبدأ، طالما أنك تفعل ذلك بشكل يومي. وتم تأكيد هذا الأمر من خلال جمعية طب الأسنان الأمريكية ADA.

  1. لحماية الأسنان، ابق بعيداً عن الصودا ( المشروبات الغازية)

التوقف-عن-المشروبات-الغازية

“رشفة طوال اليوم، تحصل على تسوس” هي حملة ترويجية من جمعية طب الأسنان في ولاية مينيسوتا الأمريكية لتحذير الناس من مخاطر المشروبات الغازية. في الحقيقة، ليست فقط المشروبات الغازية السكرية التي تضر بالأسنان، ولكن المشروبات الغازية الخالية من السكر (الدايت) أيضاً تضر بها. حيث يهاجم الحمض الموجود في الصودا الأسنان. وبمجرد أن يبدأ الحمض بتآكل الميناء، فإنه يقوم بتكوين تجاويف، ويترك بقعاً على سطح الأسنان، وقد يؤدي إلى تآكل البنية الداخلية للأسنان. لتجنب تسوس الأسنان المرتبط بالمشروبات الغازية، قلل من أو توقف عن تناول المشروبات الغازية واعتني بأسنانك جيداً.

  1. لا تنظف أسنانك بعد تناول الأطعمة أو العصائر مباشرةً

بكل تأكيد يعتبر تنظيف الأسنان بعد تناول الوجبات أمراً مفيداً. ولكن احترس من تفريش الأسنان بعد الأكل مباشرة، وخاصةً بعد تناول الفواكه بأنواعها وتحديداً الحمضية منها، إلى جانب الحلويات والأطعمة السكرية أيضاً، فالأحماض التي تحتويها هذه المأكولات تُضعف مينا الأسنان، وبالتالي فإن تفريش الأسنان بعد الأكل مباشرة يمكن أن يضر بالميناء. دائماً ما ينصح الأطباء وخبراء الأسنان بالانتظار لمدة 30 دقيقة بعد الأكل ومن ثم تنظيف الأسنان بالفرشاة؛ حيث تعتبر هذه الفترة مهمة جداً ليقوم اللُّعاب بالحد من تأثير الأحماض في الفم.

الطريقة السليمة لتفريش الأسنان (تنظيف الأسنان بالفرشاة)

أدناه يمكنك الاستفادة من الخطوات الصحيحة والبسيطة لتنظيف الأسنان، حاول تطبيقها حين تقوم بتفريش أسنانك في المرة القادمة. لتنظيف الأسنان بطريقة سليمة وصحيحة يمكنك اتباع التالي:

  • تثبيت فرشاة الأسنان على خط اللثة والتأكد بأنّها تلامس اللثة وسطح الأسنان.
  • تحريك فرشاة الأسنان بهدوء إلى الأسفل والأعلى.
  • تحريك الفرشاة بشكل دائري على سطح الأسنان من الداخل والخارج.
  • تكرر نفس الخطوات على باقي الأسنان الداخلية في الفم.
  • وضع فرشاة الأسنان بشكل عامودي خلف الأسنان الأمامية ثم تحريكها باستخدام نصفها الأمامي لأعلى ولأسفل.
  • لا تنسى تنظيف اللسان باستخدام فرشاة الأسنان لمنع تراكم البكتيريا عليه.

مصدر Mayoclinic mouthhealthy PubMed
اترك تعليقا