ماء الورد – المعلومات الكاملة من الفوائد إلى الاستخدامات

ماء الورد عبارة عن سائل يُصنع من الماء وبتلات الورد ، واستخدامه شائع في المنتجات التجميلية

0

يصنع ماء الورد بواسطة تقطير بتلات الورد بالبخار،يستخدم تقليديا في كل من مستحضرات التجميل ومنتجات الأطعمة والمشروبات ويؤمن الكثير من الفوائد الصحية

بات الكثير من الناس في يومنا هذا يتحدثون عن ماء الورد وفوائده الصحية والتجميلية، كما أن الكثير من الشركات المختصة بإنتاج مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة باتت تستخدمه في أغلب منتجاتها.

ما هو ماء الورد ؟

زجاجة-ماء-ورد

يصنع ماء الورد بواسطة تقطير بتلات الورد بالبخار . 

إنه ماء عطري ، ويستخدم في بعض الأحيان كمعطر طبيعي خفيف بديل عن العطور التي تزخر بالكيماويات .

استخدم ماء الورد لآلاف السنين ، بما في ذلك فترة العصور الوسطى. 

يُعتقد أنه نشأ في البلاد التي نسميها اليوم : إيران ، ويشيع استخدامه هناك في الطب التقليدي منذ القرن السابع كما يُستخدم بكثرة في منطقة الشرق الأوسط أيضا. 

يستخدم تقليديا في صناعة كل من مستحضرات التجميل ومنتجات الأطعمة كما يمكن أن يدخل في الكثير المشروبات ، بالإضافة إلى أنه يُوفر الكثير من الفوائد الصحية المحتملة ، بما فيها ما سنذكره في مقالنا هذا .

فوائد ماء الورد :

 يقدم ماء الورد العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان ، وفيما يلي أهم هذه الفوائد :

1. يساعد على تهدئة تهيج الجلد

واحدة من أعظم فوائد ماء الورد هي خصائصه القوية المضادة للالتهابات . 

يمكن لهذه الخصائص أن تساعد في علاج العديد من الأمراض الداخلية والخارجية . 

قد يساعد أيضًا في تهدئة تهيج الأكزيما أو مرض العد الوردي الجلدي ( مرض وردية الجلد ) .

 

2. يلطف التهاب الحلق

غالبًا ما يصف الأطباء المضادات الحيوية لالتهاب الحلق ، ولكن قد ترغب في تجربة ماء الورد أيضًا. 

تم استخدام ماء الورد تقليديا وفي الطب القديم لتهدئة التهاب الحلق

وفي حين أن البحث مطلوب لإثبات فعاليته ، إلا أن هناك أدلة قصصية قوية لدعمه وقلة في المخاطر لدى تجربته .

 

3. يقلل من احمرار الجلد

تم استخدام ماء الورد كمنتج تجميل لآلاف السنين ، 

لذلك ، فليس من المستغرب أن يكون بإمكانه تحسين مظهر بشرتك وتقليل احمرارها. 

قد تساعد الخصائص المضادة للبكتيريا له على تقليل حب الشباب ، كما يمكن أن تقلل الخصائص المضادة للالتهابات هذه من احمرار وانتفاخ الجلد .

 

4. يساعد على منع وعلاج الالتهابات

ماء-الورد-

ماء الورد له خصائص مطهرة قوية ، يمكن أن تمنع وتعالج الالتهابات . 

ولهذا السبب ، غالبًا ما يتم تضمين ماء الورد في مجموعة متنوعة من العلاجات الطبيعية والطبية. 

وجدت إحدى الدراسات أنه عندما تم استخدام ماء الورد في قطرات العين لعلاج حالات التهاب الملتحمة ، ساعدت خصائصه المطهرة والمسكنة في علاج مرض العين الخطر هذا .

 

5. يحتوي على مضادات الأكسدة

تحتوي بتلات الورد وزيته على عدد من مضادات الأكسدة القوية التي يمكن أن تساعد في حماية خلايا الجسم من التلف. 

حيث وجدت إحدى الدراسات أن مضادات الأكسدة هذه لها تأثيرات مثبطة لـ الانحلال التأكسدي للدهون ، وهذا يوفر حماية قوية لجسم الإنسان و خلاياه نتيجة لذلك .

 

6. يشفي الجروح والندبات والحروق

لدى ماء الوّرد خصائص مطهرة ومضادة للبكتيريا يمكن أن تساعد على التئام الجروح بشكل أسرع . 

يمكن لهذه الخصائص أن تساعد في تنظيف ومكافحة عدوى الجروح والحروق . 

ويمكن أن تساعد بالإضافة إلى الجروح ، الحروق وحتى الندوب على الشفاء بشكل أسرع .

 

7. يُحسّن المزاج

يمكن أن يكون لماء الورد خصائص قوية مضادة للاكتئاب والقلق . 

وجدت دراسة أجريت عام 2011 أن مستخلص بتلات الورد أمكنه أن يهدئ الجهاز العصبي المركزي في الفئران . 

وقد أدى ذلك إلى تلك الآثار المضادة للاكتئاب والقلق.

 

8. يخفف من الصداع

يشيع استخدام ماء الوّرد وزيته العطري في مجال العلاج بالروائح للمساعدة في تخفيف الصداع . 

قد يكون هذا التأثير لماء الورد ممكنا بسبب خواص إزالة التوتر التي ذكرناها أعلاه. 

وجدت إحدى الدراسات أن بخار ماء الورد يمكن أن يهدئ الصداع . 

كما يمكن استخدامه كـ خيار نافع آخر لمعالجة آلام الرأس يتمثل في وضع كمادة منقوعة في ماء الورد على الرأس لمدة 45 دقيقة للحصول على نتائج إيجابية . 

 

9. له خصائص مضادة للشيخوخة

غالبًا ما يوجد ماء الوّرد كـ مكوّن في منتجات التجميل التي تهدف إلى تقليل التجاعيد. 

ذلك لأنه قد يكون له تأثيرات مضادة للشيخوخة. 

فبالإضافة إلى تهدئة البشرة المتهيجة ، قد يقلل من ظهور التجاعيد عند وضعه موضعياً .

 

10. يلطف مشاكل الهضم

لقد تم في الطب الشعبي استخدام ماء الورد للمساعدة على الهضم ولتقليل اضطراب الجهاز الهضمي. 

وفقًا لدراسة أجريت عام 2008 ، ظهرت بعض الأدلة على أن ماء الوّرد يمكن أن يؤثر بشكل إيجابي على الهضم وأن يخفف من اضطراب الجهاز الهضمي . 

قد يحسن أيضًا من إفراز العصارة الصفراوية في الكبد ، مما يساعد على زيادة فاعلية عملية الهضم.

 

الأصناف والجرعات

ماء-ورد-في-المنزل

يمكنكم شراء أو صنع “ماء ورد منزلي” بسهولة نسبيًا. 

يمكنكم وضعه على الجلد موضعياً بمفردكم ، أو مزجه مع المرطبات أو الزيوت الطبيعية مثل زيت جوز الهند .

يمكنك أيضًا استخدام ماء الوّرد لصنع شاي ماء ورد ، وشاي بتلات الورد . 

يعمل هذان المشروبان على تحسين نسبة الترطيب ، وتوفير الفوائد للبشرة ، وعلاج الاضطرابات الهضمية ، وتهدئة التهاب الحلق .

 

المخاطر المحتملة ( أضرار ماء الورد )

يعتبر ماء الورد بشكل عام آمنا تماما . 

لا توجد مخاطر معروفة لدى عامة البشر من استخدامه إما موضعيا ( على الجلد ) أو تناوله عن طريق الفم . 

الاستثناء الوحيد هو أن يكون لديكم تحسس ( حساسية ) من هذه المادة .

ولذلك يُنصح دائما بإجراء اختبار الحساسية لماء الورد قبل تطبيقه أو وضعه على الجلد مباشرة ،

وذلك من خلال أخذ كمية صغيرة منه ووضعها على بقعة صغيرة من اليد ، والانتظار لمدة 12 ساعة فإذا لم تظهر أي ردود فعل تحسّسيّة على الجلد ، فإنّه يمكن استخدامه بشكل آمن للعلاج ،

وفي حال كان الشخص مصاباً بالحساسيّة فعلا فإن استخدامه قد يسبّب له بعض الأعراض ؛ مثل :

الشعور بالحرقة ، والوخز ، والاحمرار ، وتهيّج الجلد ، وفي حال ظهور هذه الأعراض يُنصح باستشارة الطبيب بشكل مباشر.

 

كيفية الاستخدام ( طريقة الاستخدام )

يمكنكِ شراء ماء ورد جاهز أو يمكنكِ صنعه بنفسك . 

بمجرد الحصول عليه – هناك عدد من الطرق المختلفة التي يمكنكِ استخدامه بها – بما في ذلك ما يلي :

 

  • استخدميه كمنظف للوجه أو كمحلول تونر ، ما عليك سوى شطف وجهكِ بماء الورد بعد غسله بمنظفك الاعتيادي .
  • استخدميه في الوصفات من مثل شاي الكركديه المثلج مع ماء الورد .
  • اصنعي منه “رذاذ ماء ورد” عن طريق تمديده في زجاجة بخ الرذاذ – يمكن لهذا أن يخفف من التوتر – يمكنكِ رش “ماء ورد” على معصميكِ أو وجهكِ أو حتى على وسادتك .
مصدر Pmc Amis.pk birjand uni

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.