http://sloppybox.net/ busty redhead masturbates on cam.

نصائح لـ تخفيف الوزن يجب علينا تجاهلها تماما

نصائح وارشادات تخفيف الوزن تملأ الشبكة العنكبوتية فهل هي صحيحة وموثوقة المصدر ؟؟

0

هناك الكثير من الإرشادات و النصائح لـ تخفيف الوزن على شبكة الإنترنت . 

وعلى الرغم من أن بعضها مفيد ، إلا أن بعضها الآخر غير فعال أو مضلل أو ضار تماما .

فيما يلي 8 نصائح لتخفيف الوزن يجب علينا تجاهلها و تجنبها تماما في حال رغبنا بانقاص وزننا .

 

1. تناول الفطور دائما ، حتى لو لم تكن جائعا

ربما سمعت أنه من المهم تناول وجبة الإفطار لتعزيز عملية الاستقلاب بعد النوم طوال الليل .

يجبر الكثير من الناس أنفسهم على تناول الطعام في الصباح ، حتى لو لم يكونوا جائعين . 

ومع ذلك ، فإن تناول وجبة الإفطار ليس مفيدا بالضرورة في تخفيف الوزن .

في الواقع ، أظهرت الدراسات أنه ليس لتناول وجبة الإفطار أو لتفويتها أي تأثير يذكر على الوزن ،

 وأظهرت أيضا أن تفويت هذه الوجبة قد يؤدي إلى تخفيف الوزن بمقدار أكبر بقليل فقط من تناولها .

في إحدى الدراسات ، تناول في وجبة الغداء “الأشخاص الذين فوتوا وجبة الإفطار” سعرات حرارية أكثر من الأشخاص الذين أكلوا وجبة صباحية بمقدار 144 سعرة حرارية . 

و رغم ذلك ، في نهاية اليوم كان إجمالي السعرات الحرارية التي تناولوها أقل بـ 408 سعرة حرارية .

إن تفويت وجبة الإفطار هو أحد أشكال الصيام المتقطع ، والذي يجده بعض الناس مساعدا على تخفيف الوزن . 

قد يكون للصوم المتقطع أيضا فوائد صحية .

فطور-غني-بالبروتينات

قد يكون منشأ الفكرة القائلة بأن تناول وجبة الإفطار ضروري لتخفيف الوزن هو مسح لمجموعة من أعضاء السجل الوطني للتحكم في الوزن (National Weight Control Registry) الذين خففو وزنهم وتمكنوا من المحافظة عليه لخمس سنوات على الأقل . 

صرح معظم هؤلاء الأعضاء بأنهم كانوا يتناولون وجبة الافطار بانتظام .

ومع ذلك ، يختلف كل شخص عن الآخر ، 

يحصل بعض الأشخاص على فوائد أكثر من تناول وجبة الإفطار من غيرهم . 

والفكرة السائدة حاليا هي أنه إذا لم تكن جائعا في الصباح ، فلا يوجد سبب لتناول وجبة الإفطار .

إذا كنت جائعا ، فتأكد من تناول وجبة فطور غنية بالبروتين تساعدك على عدم الإفراط في الأكل على الغداء .

 

” تقول الأبحاث أن تناول وجبة الإفطار في الصباح لا يساعد على تخفيف الوزن . 

ليست هناك حاجة لتناول الطعام في الصباح ما لم تكن جائعا فعلاً ، وتأكد من تناول وجبة إفطار غنية بالبروتينات “

 

2. لا تزن نفسك كل يوم

يمكن أن يتفاوت وزنك من يوم لآخر كاستجابة لعدة عوامل .

لهذا السبب ، تقول العديد من المصادر أنه يجب عليك تجنب وزن نفسك كل يوم إذا كنت تحاول تخفيف الوزن .

وبينما يبدو هذا منطقيا ، فقد يكون العكس صحيحا .

ميزان-الوزن

في دراسة لمدة 6 أشهر أجريت على الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو البدانة ، 

استهلك الأشخاص الذين وزنوا أنفسهم يوميا عددا أقل من السعرات الحرارية وخففوا 6.6٪ من وزن الجسم كمعدل وسطي ، مقارنة بأفراد المجموعة المرجعية ، والذين خففوا أقل من 1٪ من وزن الجسم (المجموعة المرجعية هي مجموعة المشاركين في الدراسة الذين لا يتلقّون العلاج موضوع الدراسة) .

في دراسة أخرى ، وجد الباحثون الذين راقبوا عادات الوزن لـ40 شخصا يعانون من زيادة الوزن أن أولئك الذين وزنوا أنفسهم من وقت إلى آخر لمدة تزيد عن شهر واحد كانوا أكثر عرضة لزيادة الوزن .

أفادت بعض الدراسات أنه لا يبدو أن الوزن اليومي يترافق مع وجود عادات أكل غير صحية أو أي آثار نفسية سلبية .

ومع ذلك ، بالنسبة لبعض الأشخاص يمكن أن يصبح الوزن المتكرر مصدرا للقلق . 

إذا كنت تشعر أنه ليس جيدا لصحتك النفسية ، فمن الأفضل تجنب هذه الاستراتيجية .

من المهم أن تضع في اعتبارك أن وزنك يمكن أن يتفاوت يوميا ، حيث يمكن أن يؤثر توازن السوائل وتواتر حركة الأمعاء والتغيرات الهرمونية عليه .

 

“تشير الأبحاث إلى أن الوزن المتكرر يمكن أن يساعد بعض الأشخاص على تخفيف الوزن .  

ومع ذلك ، هذه الاستراتيجية ليست مفيدة للجميع”

 

3. مارس التطهير بالعصائر

يحظى التطهير بالعصائر (وهو نظام غذائي يتناول متّبعوه عصائر الفاكهة والخضراوات فقط)، المعروف أيضا باسم صيام العصير ، بشعبية كبيرة .

عصير-الخضار

يدعي المؤيدون له أن التطهير بالعصائر يمكّنك من تخفيف ما يصل إلى 4.5 كغ في الأسبوع وتخليص جسمك من السموم .

ومع ذلك ، فالقليل من الأبحاث فقط تُظهر أن التطهير بالعصائر آمن أو فعال .

في إحدى الدراسات ، شربت مجموعة من النساء مزيجا من عصير الليمون و خليط شراب محلى يحتوي على أقل من 500 سعرة حرارية لمدة 7 أيام ، ونتج عن ذلك انخفاض في الوزن وفي مقاومة الإنسولين .

أي نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية لهذه الدرجة سيؤدي إلى تخفيف الوزن ، ولكن من غير المرجح أن يؤدي إلى نتائج دائمة .

المشكلة الرئيسية هي أن التطهير بالعصائر لا يؤسس لـ عادات الأكل الصحية اللازمة للاستمرار بتخفيف الوزن بمرور الوقت .

علاوة على ذلك ، تميل هذه العصائر إلى أن تكون غنية بالسكر وفقيرة بالبروتين ، وهذا ضار بالصحة ويؤثر في القدرة على التحكم بالشهية .

وبخصوص إزالة السموم ، فيقوم الكبد والأعضاء الأخرى بهذه الوظيفة يوميا ، وليست هناك حاجة “للتطهير” .

 

“قد يؤدي التطهير بالعصائر إلى تخفيف الوزن بسرعة ، لكنه لا يعزز العادات الصحية اللازمة للحفاظ على الوزن”

 

4. لا تخفف وزنك بسرعة

النصيحة المتعارف عليها هي أن تخفف الوزن ببطء حتى تكون لديك فرصة أفضل للحفاظ على وزنك المنخفض .

في حين أنه لا مشكلة في تخفيف الوزن ببطء ، تشير أحدث الأبحاث إلى أن تخفيف الوزن بسرعة في البداية لا يزيد من خطر استعادة الوزن . 

في الواقع ، يبدو أن تخفيف الوزن بسرعة مفيد لتخفيف الوزن على المدى الطويل .

وجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين خففوا الوزن بسرعة خلال الشهر الأول من الدراسة كانوا أكثر استعدادا بـ5 مرات لتخفيف 10% من وزنهم خلال 18 شهرا ، 

مقارنة بأولئك الذين بدأوا في فقدان الوزن ببطء أكثر .

ومع ذلك ، بعض طرق تخفيف الوزن أفضل من غيرها . 

قد يؤدي خفض السعرات الحرارية لـ مستويات منخفضة للغاية إلى تخفيف الوزن بسرعة في البداية ، ولكن من غير المحتمل أن يدوم هذا الأثر .

 

“إن تخفيف الوزن بشكل سريع نسبيا في المرحلة الأولى من اتباع نظام غذائي ما لا يبدو أنه يزيد من خطر استعادة الوزن . 

في الواقع ، قد يؤدي إلى نتائج أفضل على المدى الطويل”

 

5. ركّز على تمارين القلب

تقلل التمارين القلبية الوعائية ، المعروفة أيضا باسم تمارين القلب أو التمارين الهوائية ، من مستويات التوتر وتفيد القلب والصحة العامة .

تمارين-الكارديو

ومع ذلك ، قد لا تكون تمارين القلب افضل استراتيجية لتخفيف الوزن .

يختلف تأثير تمارين القلب على تخفيف الوزن باختلاف الشخص . 

يفقد بعض الأشخاص الوزن بسبب ممارسة هذه التمارين ، بينما إما يحافظ آخرون على وزنهم أو يكتسبون وزنا طفيفا بسببها .

أفضل استراتيجية للحصول على اللياقة والحفاظ على كتلة العضلات أثناء تخفيف الوزن هي الجمع بين تمارين القوة وتمارين القلب .

 

“إن تمرينات القلب المكثفة جيدة لصحتك العامة ، لكنها ليست الطريقة المثلى لتخفيف الوزن . 

جرب الجمع بين تمارين القلب وتمارين القوة للحصول على نتائج أفضل”

 

6. قلل من تناول الأطعمة الغنية بالدهون الطبيعية

على الرغم من الرأي الشائع ، ليست كل الدهون ضارة بصحتك ، ولن يساعدك تجنب جميع الأطعمة الدهنية بالضرورة على تخفيف الوزن .

تحتوي الدهون على ضعف السعرات الحرارية الموجودة في البروتين أو الكربوهيدرات ، وهي أيضا تساعد على الامتلاء ويستغرق هضمها وقتا طويلا .

حبة-افوكادو-مشطورة

بشكل عام ، فإن الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات فعالة أكثر في تخفيف الوزن من الأنظمة الغذائية منخفضة الدهون ، أي التي تُشكل فيها الدهون أقل من 30% من السعرات الحرارية الكلية .

في الواقع ، يمكن أن تساعد الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون بشكل طبيعي ، مثل الأفوكادو و المكسرات و جوز الهند ، في تخفيف الوزن .

تحتوي منتجات الحليب كاملة الدسم على دهن يسمى حمض اللينوليك المقترن (CLA) ،

والذي ربطت الأبحاث استهلاكه بانخفاض نسب الدهون في الجسم وتحسين حساسية الإنسولين .

على النقيض من ذلك ،

فإن تناول أو شرب منتجات خالية من الدهون أو قليلة الدهون في محاولة لخفض السعرات الحرارية يمكن أن يأتي بنتائج عكسية ، حيث أن العديد من هذه المنتجات غنية بالسكر المكرر .

في حين أن تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون الصحية يمكن أن ينفعك ،

فإن تناول الكثير من الدهون لن يكون مفيدا ، حيث أنه يمكن أن يؤدي إلى زيادة السعرات الحرارية إلى حد لا يمكنك تخفيف الوزن عند بلوغه .

ومع ذلك ، فإن الأنظمة الغذائية الفقيرة جدا بالدهون ، والتي تُشكل فيها الدهون أقل من 10٪ من السعرات الحرارية ، قد يكون لها بعض الفوائد في تخفيف الوزن .

 

“إن تجنب الأطعمة غير المعالجة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون بشكل طبيعي لا يساعد على تخفيف الوزن”

 

7. تناول الطعام كل 2 إلى 3 ساعات

ربما سمعتم أنه من الأفضل تناول العديد من الوجبات الصغيرة طوال اليوم للحفاظ على مستويات استقلاب عالية . ” هذه خرافة “.

في إحدى الدراسات الضيقة ، أعطى الباحثون مجموعتين من المشاركين نفس عدد السعرات الحرارية سواء في وجبتين كبيرتين أو موزعة بين 7 وجبات صغيرة . 

ولم يجدوا أي فرق في السعرات الحرارية المحروقة بين المجموعتين .

أظهرت بعض الدراسات المضبوطة (أي التي تستخدم في البحث مجموعتين من الأفراد تكون إحداهما مرجعية ، أي تخضع للتجربة ولا تُعطى العلاج موضوع التجربة) ،

أن تناول العديد من الوجبات الصغيرة لا يؤدي إلى تخفيف أكبر للوزن ، مقارنة بتناول ثلاث وجبات أو أقل يوميا .

والأكثر من ذلك ، ربطت الأبحاث تناول الوجبات المتكرر بعد الجراحة بتوقّف تناقص الوزن بعد الجراحة بـ6 أشهر .

المشكلة الرئيسية في تناول الوجبات الخفيفة أو تناول العديد من الوجبات الصغيرة هي أنه غالبا ما ينتهي بك الأمر باستهلاك سعرات حرارية أكثر من حاجة جسمك .

 

“إن الادّعاء القائل بأن تناول العديد من الوجبات الصغيرة يعزز الاستقلاب مقارنة بتناول وجبات أقل عددا وأكبر كمية هو خرافة . 

زيادة تكرار الأكل لا يساعد بالضرورة الناس على تخفيف الوزن”

 

8. ركّز فقط على كمية السعرات الحرارية التي تتناولها

في حين أن الناس يحتاجون إلى خلق النقص الحريري ليخففوا الوزن (أي إلى تناول سعرات حرارية أقل من الاحتياج اليومي) ، فإن تناول السعرات الحرارية ليس سوى جزء من عملية أوسع .

نوع الطعام الذي تتناوله له تأثير كبير على الجوع والشهية والهرمونات التي تتحكم في الوزن . 

يمكن أن تؤثر هذه العوامل على قدرتك على خلق هذا النقص في السعرات الحرارية .

تخفيف-الوزن-نوعية-الطعام

على سبيل المثال ،

فإن تناول 100 سعرة حرارية من البسكويت المملح ليس مثل تناول 100 سعرة حرارية من الفاكهة

فالأول مصنوع من الكربوهيدرات المكررة ، والتي يمكن أن ترفع مستويات السكر في الدم وتسبب الجوع وتؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام .

وبشكل معاكس ، يؤدي الحصول على نفس الكمية من السعرات الحرارية من الأطعمة الغنية بالبروتين إلى تغيرات هرمونية تؤدي إلى زيادة الشعور بالامتلاء وتقليل الجوع .

بالإضافة إلى ذلك ، فـ للبروتين تأثير حراري أعلى من الكربوهيدرات أو الدهون ،

مما يعني أن تناوله يسبب احتراق كمية أكبر من السعرات الحرارية أثناء وبعد الهضم .

أظهرت الدراسات أن كمية السعرات الحرارية المُتناولة ينخفض بشكل طبيعي كلما تقل كمية الكربوهيدرات التي تتناولها ،

وأن تخفيف الوزن يكون أكبر في الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات منه في الأنظمة الغذائية منخفضة الدهون .

أخيرا، حتى إذا كانت السعرات الحرارية هي الشيء الوحيد الذي ينبغي التركيز عليه ، فمن الصعب جدا معرفة الكمية التي تتناولها منها بدقة . 

وجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من البدانة أساءوا تقدير استهلاكهم للطعام بنسبة 47٪ كـ معدل وسطي .

علاوة على ذلك ، غالبا ما يكون تعداد السعرات الحرارية المكتوب على عبوات الأطعمة المصنعة غير دقيقة .

 

“إن نقص السعرات الحرارية ضروري لتخفيف الوزن ، ولكن جودة الطعام مهمة بنفس القدر عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن والمحافظة عليه”

 

الخلاصة

على الرغم من أن كل شخص فريد من نوعه وهناك اختلافات بين الأفراد ، إلا أن بعض التوصيات لتخفيف الوزن لا تنفع معظم الناس ببساطة .

المراجع :

المصادر والدراسات موجودة بروابط مباشرة ضمن المقال

اترك تعليقا

he is so muscular and his dick is stiff.http://you-jizz-videos.com sexy and petite rebel lynn the dog walker gets fucked by bruce.