المنبهات في الشاي – أربع منبهات أكثر من مجرد الكافيين

الشاي مشروب واسع الانتشار في جميع أنحاء العالم ، يحتوي بالإضافة لـ الكافيين على 3 منبهات أخرى

المنبهات في الشاي ….

يحتوي الشاي على 4 مواد لها تأثيرات منبهة على دماغك .

أكثرها شهرة هو الكافيين ، وهو منبه قوي يمكنك الحصول عليه أيضًا من القهوة والمشروبات الغازية .

يحتوي الشاي أيضًا على مادتين شبيهتين بالكافيين هما : الثيوبرومين والثيوفيلين .

وأخيرًا ، يوفر حمضًا أمينيًا فريدًا نوعًا ما يسمى الـ إل-ثيانين L-theanine، والذي له بعض التأثيرات المثيرة للاهتمام على الدماغ .

يتناول هذا المقال هذه المنبهات الـ 4 في الشاي .

 

يعطي كل من الشاي والقهوة شعوري صحو مختلفين

ذلك اليوم ، كنت أتحدث إلى صديق لي عن المؤثرات العقلية للقهوة و الشاي .

كلاهما يحتوي على مادة الكافيين وبالتالي فلهما تأثير شبيه بالمنبهات على الدماغ ، لكننا اتفقنا على أن طبيعة هذه المؤثرات لكل منهما على حدة مختلفة تمامًا .

استخدم صديقي تشبيها مثيرًا للاهتمام : 

” الشاي يشبه جدة محبة تشجعك على القيام بشيء ما، في حين أن القهوة مثل ضابط عسكري يركلك في المؤخرة للقيام به “.

بعد محادثتنا ، قمت بالقراءة بعض الشيء عن الشاي وعن كيف يؤثر على العقل .

أرجو ألا تفهموني خطأ ، فأنا أحب القهوة وأعتقد أنها صحية . 

في الواقع ، أميل إلى تسميتها مشروب الصحة المفضل لدي طوال الوقت .

ومع ذلك ، فالقهوة بالتأكيد تمتلك جانبا سلبيا بالنسبة لي .

في حين أنها تميل إلى إعطائي دفعة قوية و دافقة من الطاقة ، إلا أنني أعتقد أنها تمنعني أحيانًا من القيام بالكثير، لأن حالة “طاقة التشغيل القصوى” تلك يمكن أن تؤدي بذهني أن يسرح .

هذا التأثير المنبه المفرط للقهوة يمكن أن يجعلني أقضي الكثير من الوقت في المهام غير المنتجة مثل فحص رسائل البريد الإلكتروني ، والتقليب عبر Facebook ، وقراءة القصص الإخبارية التي لا معنى لها ، وما إلى ذلك .

اتضح أن الشاي يحتوي على كمية أقل من الكافيين من القهوة ، ولكنه يحتوي أيضًا على ثلاث مواد منبهة قد توفر نوعًا من التأثير التآزري (أي الذي يمكن أن تحدثه مجتمعة) .

 

“تقدم القهوة دفعة أقوى وتأثيرات تنبيه أكبر مما يقدمه الشاي ، يمكن أن يكون قويًا جدًا لدرجة أنه قد يؤثر على إنتاجيتك”

 

الكافيين – أكثر المواد ذات التأثير العقلي استخدامًا في العالم

يبدو هذا شيئًا سيئًا ، ولكن لا يجب أن يكون كذلك .

القهوة – أكبر مصدر للكافيين – تصادف أيضًا أنها واحدة من أكبر مصادر مضادات الأكسدة في النظام الغذائي الغربي ، وقد ارتبط استهلاكها بفوائد صحية مختلفة .

ثاني أكبر مصدر للكافيين في جميع أنحاء العالم هو الشاي ، والذي يميل إلى توفير كمية معتدلة من الكافيين ، اعتمادًا على النوع .

يحفز الكافيين الجهاز العصبي المركزي ويزيد اليقظة ويقلل من النعاس .

هناك العديد من النظريات حول كيفية عمله . 

الافتراض الرئيسي هو أنه على ما يبدو يمنع ناقلًا عصبيًا مثبطًا يسمى الأدينوزين في بعض المشابك في الدماغ ، مما يؤدي إلى تأثير منبه صاف .

يعتقد أن الأدينوزين يتراكم في الدماغ طوال اليوم ، مما يبني نوعًا من “ضغط النوم” . 

كلما زاد الأدينوزين ، زاد الميل للنوم ، يعكس الكافيين هذا التأثير جزئيًا .

الفرق الرئيسي بين الكافيين في القهوة والشاي هو أن الشاي يحتوي على كمية أقل منه . 

يمكن أن يوفر كوب قوي من القهوة 100-300 ملغ من الكافيين، بينما قد يوفر كوب الشاي 20-60 ملغ .

 

“الكافيين يمنع الأدينوزين في الدماغ – وهو ناقل عصبي مثبط يعزز النعاس – يحتوي الشاي على كمية كافيين أقل من القهوة ، مما يوفر تأثيرات منبهة ألطف”

 

الثيوفيلين و الثيوبرومين

يرتبط كل من الثيوفيلين و الثيوبرومين بالكافيين بصلة قرابة ، و ينتميان إلى فئة من المركبات العضوية تسمى الزانثينات.

 

كلاهما له العديد من الآثار الفيزيولوجية على الجسم .

يرخي الثيوفيلين العضلات الملساء في مجرى الهواء ، مما يجعل التنفس أسهل مع استثارة كل من معدل وقوة تقلصات القلب .

يمكن للثيوبرومين أن يستثير القلب أيضًا ، ولكن له تأثير مدر للبول خفيف ويحسن تدفق الدم حول الجسم ، مما يؤدي إلى انخفاض محسوب في ضغط الدم .

تعد حبوب الكاكاو مصادر جيدة لهاتين المادتين .

كميات هتين المادتين في فنجان شاي صغيرة جدًا ، لذا فإن تأثيرها الصافي على الجسم لا يكاد يذكر .

يتم استقلاب بعض الكافيين الذي تتناوله إلى ثيوفيلين و ثيوبرومين ، لذلك في كل مرة تستهلك فيها الكافيين ستزيد بشكل غير مباشر من مستويات هذين المستقبلين للكافيين .

 

“الثيوفيلين و الثيوبرومين مركبات عضوية على قرابة بالكافيين وتوجد بكميات صغيرة في الشاي ، إنها تحفز الجسم بعدة طرق”

 

L-Theanine – حمض أميني ذو تأثير عقلي وخصائص فريدة

المادة الأخيرة هذه هي الأكثر إثارة للاهتمام من بين المواد الأربعة .

وهي نوع فريد من الأحماض الأمينية يسمى الـ إل-ثيانين L-theanine ويوجد بشكل رئيسي في نبتة الشاي (Camellia sinensis) .

مثل الكافيين والثيوفيلين و الثيوبرومين ، يمكن أن يدخل هذا الأخير الدماغ عن طريق عبور حاجز الدم إليه.

في البشر، يزيد L-theanine من تكوين موجات الدماغ التي تسمى موجات ألفا، والتي ترتبط بالاسترخاء اليقظ . 

ربما يكون هذا هو السبب الرئيسي في شعور الصحو المختلف والأكثر اعتدالا الذي يولده الشاي .

قد يؤثر L-theanine على الناقلات العصبية في الدماغ ، مثل GABA والدوبامين .

اقترحت بعض الدراسات أنه ، وخاصة عند دمجه مع الكافيين ، يمكن أن يحسن الانتباه ووظيفة الدماغ .

 

“يحتوي الشاي على حمض أميني يسمى L-theanine، وهو يزيد من إنتاج موجات ألفا في الدماغ . 

الـ إل-ثيانين، مع الكافيين، قد يحسنان من وظائف الدماغ”

 

الخلاصة

ذكرنا كل المنبهات في الشاي والتي قد تجعله بديلاً مناسبًا لأولئك الذين لديهم حساسية تجاه الكميات العالية من الكافيين في القهوة .

بسبب احتواءه على الـ L-theanine ذو التأثير الجيد على موجات ألفا في الدماغ ، فقد يكون أيضًا خيارًا أفضل من القهوة لأولئك الذين يحتاجون إلى التركيز لفترات طويلة .

أنا شخصياً أشعر أنني بحالة جيدة عندما أشرب الشاي ( الشاي الأخضر ، في حالتي ) . 

أشعر بالاسترخاء والتركيز ولا أحصل على الشعور المتشدد الذي تميل إلى إعطاءه القهوة .

ومع ذلك، لا أحصل على نفس التأثيرات المنبهة القوية للقهوة – تلك الركلة العقلية التي أحصل عليها بعد شرب كوب ثقيل منها .

بشكل عام ، أعتقد أن لكل من الشاي والقهوة إيجابياته وسلبياته .

بالنسبة لي ، يبدو أن الشاي هو الخيار الأفضل عند العمل على الكمبيوتر أو الدراسة ، في حين أن القهوة مناسبة بشكل أفضل للأنشطة البدنية مثل التمرين .

 

المصدر :

هيلث لاين

المنبهات في الشايشاي أخضرشاي أسودمنبهاتمنبهات الشاي
Comments (0)
Add Comment