الروتين اليومي لطفلك ……كيف تصنعي روتيناً للطفل؟

الروتين اليومي أو جدولة المهام في أوقات محددة يمكن أن يسهل العديد من الأعمال والواجبات اليومية

الروتين اليومي لطفلك أو جدولة المهام في أوقات محددة يمكن أن يسهل العديد من الأعمال والواجبات اليومية وينظم حياة الاطفال والأهل على حد سواء

0 157

الروتين اليومي لطفلك أو جدولة المهام في أوقات محددة يمكن أن يسهل العديد من الأعمال والواجبات اليومية وينظم حياة الأطفال والأهل على حد سواء .

تقول سوزان نيومان، عالمة نفس اجتماعية من نيو جيرسي، يمكن أن تبدأي الروتين من اليوم الأول في حياة الطفل. 

إذا لم تبدأي روتينًا منذ الأيام الأولى، فلا تقلقي .

 يمكن تأسيس روتينٍ ما والبدء في أي وقت. 

كلما أسستي روتيناً يومياً بوقت باكر كلما كان ذلك أفضل.

إليكم أهم الخطوات لتأسيس روتين يومي:

الخطوة الأولى : 

تحديد الأوقات الهامة مثل أوقات الوجبات الرئيسية وأوقات الوجبات الخفيفة وأوقات النوم، ولأن هذه النقاط تؤثر على مدى قدرة طفلك على النوم وتناول الطعام، يجب أن تأتي أولاً.

إذا لم يكن لديكِ جدول يومي حاليًا ، فانتقلي تدريجياً إلى روتين ثابت. 

على سبيل المثال ، قد ترغبي في ادراج وقت لـ القيلولة ووقت للنوم بشكل منتظم أولاً. 

بعد ذلك ، يمكنكِ إضافة أوقات الوجبات العادية والاستحمام.

الخطوة الثانية :

 عليكم بالصبر!

قد يكون وضع جدول زمني أمرًا صعبًا على طفلك في البداية، ولكنه سرعان ما سيصبح معتادًا عليه، حاولوا ألا تصابوا أو تشعروا بالإحباط إذا كان الروتين يستغرق وقتًا حتى يصبح “منتظمًا” لطفلك.

 

الخطوة الثالثة :

 أضيفي عناصر “مفيدة” إلى كل جزء من الروتين.

على سبيل المثال ، قد ترغبين في أن تضيفي وقت قصير مدته 10 دقائق الى وقت القراءة لـ اللعب قبل النوم مع طفلك، فهذا يساعدهم على الراحة والشعور بالاستعداد للنوم.

الخطوة الرابعة :

 حاولي أن يكون الروتين متماسكاً ومتناسقاً وابقي المرونة بعين الاعتبار،

لكي تلتزموا بالروتين اليومي، ستحتاجين إلى التأكد من جعله منتظماً قدر الإمكان

ومع ذلك ، ابقي مرنةً في تغيير البعض من الخطط، خاصة في أيام العطلات والمناسبات الخاصة،

حتى لا يصبح مهام طفلك تعتمد فقط على تناول الطعام في وقت محدد، على سبيل المثال.

الخطوة الخامسة : 

حددوا أوقاتًا خاصة مع أطفالكم.

سواءً كانت رحلة منتظمة إلى الحديقة أو الملاهي أو المشي معًا، اجعلوا في الروتين نشاطات متوقعة لوقت العائلة.

الخطوة السادسة : 

قومي بتعديل جدول الروتين حسب الحاجة.

مع مرور الأشهر ، ستبدأين في رؤية ما هو مفيدٌ أوليس مفيداً للعائلة. 

الروتين يهدف إلى مساعدة الأسرة، وليس إعاقة ذلك.

(قد ترغبون بالاطلاع  على أهمية و فوائد الروتين اليومي في حياة الأطفال ) .

تأكدي من أن الروتين اليومي لطفلك صحي وايجابي له  و لأفراد الأسرة الآخرين.

المصدر :
بيتيت جورني 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.