نقص فيتامين د – 8 مؤشرات و أعراض تدل على نقص هذا الفيتامين

إنَّ نقص فيتامين د هو أمرٌ شائع جداً ، فما هي أهم المؤشرات والأعراض ؟

نقص فيتامين د ،على عكس الفيتامينات الأخرى، يعمل فيتامين د كهرمون، وتحتوي كل خلية في جسمك على مستقبلات له وهو ضروري للغاية وله تأثيرات كبيرة على الجسم

0 141

نقص فيتامين د ….!!

إن فيتامين د ضروري للغاية وله تأثيرات كبيرة على العديد من الأجهزة في الجسم.

على عكس الفيتامينات الأخرى، يعمل فيتامين د كهرمون، وتحتوي كل خلية في جسمك على مستقبلات له.

يصنع جسمك هذا الفيتامين من الكوليسترول عندما تتعرض بشرتك لأشعة الشمس.

يوجد هذا الفيتامين في بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية ومنتجات الحليب المدعمة، بالرغم من صعوبة الحصول على ما يكفي منه من النظام الغذائي فقط.

الكمية اليومية الضرورية التي يُنصح بها (أو RDI) من فيتامين D هي محصورة عادة بين 400 و 800 IU، ولكن ينصح العديد من الخبراء بتناول أكثر من ذلك.

نقص فيتامين D شائع جدا، فيُقدر أن حوالي مليار شخص حول العالم يعانون منه. 

فوفقا لدراسة أجريت عام 2011، فإن 41.6٪ من البالغين في الولايات المتحدة يعانون من نقص فيتامين D ،يرتفع هذا العدد إلى 69.2٪ عند اللاتينيين و 82.1٪ عند الأمريكيين من أصل أفريقي.

العوامل التي تساهم في الاصابة بـ نقص فيتامين د 

إليكم بـ7 عوامل تساهم في الاصابة بـ نقص فيتامين د :

  • امتلاك بشرة داكنة.
  • كبر السن.
  • الوزن الزائد أو السمنة.
  • عدم تناول السمك أو منتجات الحليب.
  • العيش بعيدا عن خط الاستواء.
  • استخدام وسائل الوقاية من الشمس دائما.
  • البقاء داخل المنزل.

الناس الذين يعيشون في مناطق قريبة من خط الاستواء والذين يتعرضون لإشعاع الشمس هم اقل عرضة للإصابة بنقص فيتامين D ، وذلك لأن أجسامهم تنتج ما يكفي من هذا الفيتامين .

معظم الأشخاص لا يدركون أنهم مصابين بنقص فيتامين D، وذلك لأن الأعراض غير واضحة بشكل عام ، حتى ولو كان لها آثار سلبية على جسمك.

إليك بـ 8 مؤشرات وأعراض لـ نقص فيتامين د .

1. الإصابة المتكررة بالأمراض والعدوات

إحدى الأدوار الضرورية التي يلعبها فيتامين D هي المحافظة على قوة الجهاز المناعي . 

فهو يتفاعل مباشرة مع الخلايا المسؤولة عن محاربة العدوى.

إذا كنت تصاب بالأمراض في أغلب الأحيان، وبالأخص الانفلونزا أو نزلات البرد، فقد يكون نقص فيتامين د عاملا مساهما في ذلك.انفلونزا-مرض

بينت العديد من دراسات المراجعة الواسعة ارتباطا بين نقص فيتامين D والاصابة بأمراض الجهاز التنفسي المعدية مثل نزلات البرد والالتهاب الرئوي والتهاب الشعب.

وجدت عدة دراسات واسعة قائمة على الملاحظة أن تناول المكملات الغذائية الحاوية على جرعات تصل لحد 4000 IU من فيتامين D يوميا قد يخفض احتمال الاصابة بأمراض الجهاز التنفسي المعدية.

في دراسة على الأشخاص المصابين بالاضطراب الرئوي المزمن، أظهر المشاركون الذين يعانون من نقص حاد في فيتامين D تحسنا كبيرا بعد تناول المكملات الغذائية الحاوية على فيتامين D لسنة كاملة.

“يلعب فيتامين د  دورا مهما في الوظيفة المناعية ، الإصابة المتكررة بالأمراض و العدوات هي من أهم المؤشرات على الاصابة بنقص هذا الفيتامين”

2. الإجهاد والتعب

للشعور بالإرهاق أسباب مختلفة، وقد يكون نقص فيتامين D واحد منها.

ولكن للأسف، يتم تجاهل هذا العامل غالبا.

بينت دراسات الحالات أن نقص فيتامين D يسبب الوهن ، والذي بدوره له تأثير سلبي للغاية على نوعية الحياة.

في إحدى الحالات، قيست نسبة فيتامين D عند امرأة تعاني من إجهاد وصداع مزمنين و وُجد أنها تساوي 5.9 نانوغرام/مل. 

وهي نسبة غاية في الانخفاض، حيث يُعتبر كل من لديه نسبة أقل من 20 نانوغرام/مل مصابا بنقص واضح.

عندما تناولت هذه المرأة مكملات غذائية حاوية على فيتامين D، ارتفعت نسبة هذا الفيتامين عندها إلى 39 نانوغرام/مل كما و اختفت الأعراض السابقة أيضا.  

نقص-فيتامين-د-عند-الشابات

ومع ذلك، حتى النسب المنخفضة لفيتامين D في الدم قد يكون لها تأثير سلبي على مستويات الطاقة الخاصة بك.

نظرت دراسة واسعة قائمة على الملاحظة في العلاقة بين فيتامين D والإجهاد عند النساء الشابات.

ووجدت أن النساء اللواتي لديهن نسب من فيتامين D أقل من 20 نانوغرام/مل أو 21-29 نانوغرام/مل كانت عرضة أكثر للشكوى من الإجهاد مقارنة باللواتي لديهن نسب تزيد عن 30 نانوغرام/مل.

وجدت دراسة اخرى قائمة على الملاحظة أُجريت على الإناث الممرضات وجود علاقة وثيقة بين انخفاض نسب فيتامين D والإجهاد المبلغ عنه ذاتيا.

و الأكثر من ذلك، فوجد الباحثون أن 89٪ من الممرضات يعانون من نقص فيتامين D.

“قد يكون الإجهاد المفرط من المؤشرات على نقص فيتامين د ، ويمكن أن يساعد تناول المكملات الغذائية الحاوية على هذا الفيتامين في تحسين مستويات الطاقة”

3. آلام العظام و الظهر

يساعد فيتامين D في الحفاظ على صحة العظام بعدة طرق ، إحداها هي تحسين امتصاص الكالسيوم في الجسم .

قد تكون آلام العظام وآلام أسفل الظهر مؤشرات على عدم كفاية مستويات فيتامين D في الدم. وقد وجدت الدراسات الواسعة القائمة على الملاحظة وجود علاقة بين نقص فيتامين D والمعاناة من آلام أسفل الظهر المزمنة.

فحصت إحدى الدراسات العلاقة بين نسب فيتامين D وآلام الظهر عند أكثر من 9000 من النساء الأكبر سنا.

ووجد الباحثون أن أولئك الذين يعانون من نقص فيتامين D كانوا أكثر عرضة للإصابة بآلام الظهر، بما في ذلك آلام الظهر الحادة التي تحد من أنشطتهم اليومية.

في إحدى دراسات التحكم، كان الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين D أكثر عرضة بمرتين تقريبا للإصابة بآلام العظام في أرجلهم أو أضلاعهم أو مفاصلهم مقارنة بأولئك الذين لديهم نسب طبيعية.

“انخفاض نسب فيتامين D في الدم قد يكون سببا أو عاملا مساهما في آلام العظام وآلام أسفل الظهر”

4. الاكتئاب

قد يكون الاكتئاب مؤشرا على الاصابة بـ نقص فيتامين د .

في دراسات المراجعة، ربط الباحثون نقص فيتامين D بالاكتئاب، خاصة عند البالغين الأكبر سنا.

في أحد التحليلات، وجدت 65٪ من الدراسات القائمة على الملاحظة وجود علاقة بين انخفاض نسب فيتامين D والاكتئاب.

من ناحية أخرى، فإن معظم تجارب التحكّم، والتي تحمل وزنا علميا أكبر من الدراسات القائمة على الملاحظة، لم تظهر صلة بين الاثنين.رجل-مكتئب

ومع ذلك، لاحظ الباحثون الذين حللوا الدراسات أن جرعات فيتامين D التي أُعطيت في دراسات التحكم كانت في كثير من الأحيان منخفضة للغاية.

بالإضافة إلى ذلك، لاحظوا أن بعض الدراسات ربما لم تدم فترة من الزمن كافية لمعرفة تأثير تناول المكملات الغذائية على الحالة المزاجية.

وقد أظهرت بعض دراسات التحكم أن إعطاء فيتامين D للأشخاص الذين يعانون من نقص في نسبته يساعد في تخفيف الاكتئاب، بما في ذلك الاكتئاب الموسمي الذي يحدث خلال أشهر الشتاء الباردة.

“يرتبط الاكتئاب بنسب منخفضة من فيتامين D، وقد وجدت بعض الدراسات أن تناول المكملات يحسن المزاج”

5. ضعف التئام الجروح

قد يكون الشفاء البطيء للجروح بعد الجراحة أو الإصابة مؤشرا على أن نسب فيتامين D منخفضة للغاية.

تشير نتائج إحدى دراسات أنابيب الاختبار إلى أن الفيتامينات تزيد من إنتاج المركبات الضرورية لعملية تجديد البشرة التي تتم كجزء من عملية التئام الجروح.

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على الأشخاص الذين خضعوا لجراحة الأسنان أن نقص فيتامين D أثّر سلبا على جوانب معينة من عملية الشفاء.

نقص-فيتامين-د-ضعف-التئام-الجرح

لقد قيل أيضا أن دور فيتامين D في السيطرة على الالتهابات ومكافحة العدوى مهم للشفاء.

بحث أحد التحليلات في حالة مجموعة من المرضى الذين يعانون من عدوى في الأقدام بسبب السكري. و وجد أن المصابين بنقص حاد في فيتامين D كانوا أكثر عرضة لأن يُظهروا مستويات أعلى من مؤشرات الاصابة بالتهابات يمكن أن تعطل عملية الشفاء.

لسوء الحظ، لا يوجد سوى القليل من الأبحاث حول آثار المكملات الغذائية الحاوية على فيتامين D في التئام الجروح لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص هذا الفيتامين.

ومع ذلك، وجدت إحدى الدراسات أنه عندما تم علاج المرضى المصابين بنقص فيتامين D والذين يعانون من قرحة الساق بفيتامين D، انخفض حجم القرحة بنسبة 28٪ كمعدل وسطي .

“قد يؤدي عدم كفاية مستويات فيتامين D إلى ضعف في عملية التئام الجروح بعد الجراحة أو الإصابة أو العدوى”

6. هشاشة العظام

يلعب فيتامين D دورا حاسما في امتصاص الكالسيوم والاستقلاب.

يعتقد العديد من كبار السن الذين شُخصوا بهشاشة العظام أنهم بحاجة إلى تناول المزيد من الكالسيوم . 

ومع ذلك، فإنهم قد يكونوا مصابين بنقص فيتامين D كذلك .

انخفاض كثافة المعادن في العظام هو مؤشر على أن عظامك فقدت الكالسيوم والمعادن الأخرى ، هذا يجعل كبار السن، وخاصة النساء، عرضة أكثر للإصابة بالكسور.

في دراسة واسعة قائمة على الملاحظة أُجريت على أكثر من 1100 امرأة في منتصف العمر في سن اليأس أو ما بعد انقطاع الطمث، وجد الباحثون وجود صلة وثيقة بين انخفاض نسب فيتامين D وانخفاض كثافة المعادن في العظام.

ومع ذلك، وجدت دراسة تحكم أن النساء اللواتي عانين من نقص فيتامين D لم يظهرن أي تحسن في كثافة المعادن في العظام عندما تناولن مكملات غذائية عالية الجرعة من فيتامين D، حتى لو تحسنت نسب هذا الفيتامين لديهن.

بغض النظر عن هذه النتائج، قد يكون تناول كمية كافية من فيتامين D استراتيجية جيدة لحماية كتلة العظام وتقليل احتمال حدوث الكسور.

“قد يكون انخفاض كثافة المعادن في العظام مؤشرا على نقص فيتامين D ، الحصول على ما يكفي من هذا الفيتامين ضروري للحفاظ على كتلة العظام مع التقدم في السن”

7. تساقط الشعر

غالباً ما يعزى تساقط الشعر إلى الإجهاد، وهو بالتأكيد سبب شائع .

مع ذلك، عندما يكون تساقط الشعر شديدا، فقد يكون ناتجا عن مرض أو نقص في أحد المغذيات.

رُبط تساقط الشعر لدى النساء بانخفاض مستويات فيتامين D، على الرغم من أن هناك القليل من الأبحاث حول هذا حتى الآن.تساقط-الشعر-نقص-فيتامين-د

داء الثعلبة هو مرض مناعة ذاتية يتسم بفقدان الشعر الحاد من الرأس وأجزاء أخرى من الجسم . 

ويرتبط هذا المرض بالكساح ، وهو مرض يسبب ترقق العظام عند الأطفال بسبب نقص فيتامين D.

يرتبط انخفاض نسب فيتامين D بداء الثعلبة وقد يكون عاملا مساهما في الاصابة به.

أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الأشخاص الذين يعانون من داء الثعلبة أن انخفاض نسب فيتامين D يرتبط بفقدان شعر أكثر شدة.

في دراسة، وجد أن التطبيق الموضعي لشكل اصطناعي من فيتامين D عالج بنجاح تساقط الشعر لدى صبي صغير مصاب بعيب في مستقبلات فيتامين D.

“قد يكون تساقط الشعر مؤشرا على نقص فيتامين D عند النساء أو مؤشرا على الاصابة بداء الثعلبة”

8. الآلام العضلية

غالبا ما يصعب تحديد أسباب آلام العضلات.

هناك بعض الأدلة على أن نقص فيتامين D قد يكون سببا محتملا لآلام العضلات لدى الأطفال والبالغين.

في إحدى الدراسات، وُجد أن 71٪ من المصابين بآلام عضلية مزمنة يعانون من نقص فيتامين D.

يوجد مستقبل فيتامين D في الخلايا العصبية التي تسمى nociceptors، والتي تتحسس الألم.

أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الجرذان أن نقص فيتامين D أدى إلى الألم والحساسية بسبب تحفيز الخلايا آنفة الذكر في العضلات.

وجدت بعض الدراسات أن تناول المكملات الغذائية الحاوية على جرعة عالية من فيتامين D قد يخفف الآلام لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص في هذا الفيتامين.

وجدت إحدى الدراسات التي شملت 120 طفلا مصابا بنقص فيتامين D والذين يعانون من آلام متزايدة أن جرعة واحدة من فيتامين D قللت حدة الألم بمعدل وسطي يساوي 57٪ .

“هناك ارتباط بين الآلام المزمنة وانخفاض نسب فيتامين D في الدم، وهذا قد يكون نتيجة لتفاعل هذا الفيتامين مع الخلايا العصبية الحساسة للألم”

الخلاصة

نقص فيتامين د شائع للغاية ، ولا يُدرك المصابون به بأنهم كذلك. 

وذلك لأن الأعراض غالبا ما تكون خفية وغير محددة، مما يعني أنه من الصعب معرفة ما إذا كانت هذه الأعراض ناجمة عن انخفاض نسب فيتامين D أو شيء آخر.منتجات-الالبان

إذا كنت تعتقد أنك تعاني من نقص فيتامين D، فمن المهم أن تتحدث إلى طبيبك وأن تقوم بتحليل للدم.

لحسن الحظ ، عادة ما يكون نقص فيتامين D سهل العلاج.

يمكنك إما زيادة التعرض لأشعة الشمس أو تناول المزيد من الأطعمة الغنية بفيتامين D، مثل الأسماك الدهنية أو منتجات الألبان المدعمة. 

يمكنك أيضا العثور على مجموعة متنوعة من مكملات فيتامين D في موقع أمازون.

إن علاج نقص فيتامين D هو عملية سهلة وبسيطة ولها العديد من المنافع لصحتك.

المراجع :

بوب ميد سنترال

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.